زواج سوداناس

لجان الحوار تتخطى الخلافات حول منصب رئيس الوزراء وحكومة الوفاق الوطني‎



شارك الموضوع :

توصلت لجان الحوار الوطني إلى توافق بشأن أهم القضايا الخلافية حول منصب رئيس الوزراء وفترة حكومة الوفاق الوطني التي ينتظر تشكيلها في غضون 90 يوما بمجرد اجازة توصيات الحوار يوم الإثنين القادم.

وقال عضو اللجنة الرباعية المكلفة بالتوافق حول القضايا الخلافية تاج الدين نيام لـ “سودان تربيون” إن اللجان توافقت على الخلاف حول منصب رئيس الوزراء بان يعينه رئيس الجمهورية ويكون مسألا أمام البرلمان ورئيس الجمهورية.

وتركز الخلاف حول منصب رئيس الوزراء حول هل يتم اعتماده ومحاسبته من البرلمان أم رئيس الجمهورية.

وحول الخلاف بشأن فترة حكومة الوفاق الوطني أكد نيام انه تم التوافق على أن تكون نهايته في أبريل 2020، وهي ذات نهاية الدورة الرئاسية للرئيس عمر البشير.

وتستدعي هذه القضايا تعديلات دستورية تمهيدا لإعلان حكومة جديدة في غضون 90 يوما. وفور التسليم سيسارع الرئيس البشير إلى إيداع هذه التعديلات منضدة البرلمان وتشمل النص على منصب رئيس الوزراء ومقاعد البرلمان المضافة.

وأكد نيام أن لجان القضايا الخلافية، والحريات، الوثيقة الوطنية، ولجنة تبويب وتصنيف التوصيات، جميعها أجازت توصياتها يوم الأربعاء.

وأشار إلى أن اللجان ستعد اجتماعا اجرائيا الى الرئيس عمر البشير بالقصر الرئاسي يوم الأحد المقبل لعرض مخرجات اللجان والوثيقة الوطنية وما تم التوصل إليه حول القضايا الخلافية.

واعتبر التوافق الذي حدث بشأن توصيات الحوار الوطني “توافقا غير مسبوق في تاريخ البلاد”. وزاد “الآن لا توجد قضية خلافية كبيرة على مستوى اللجان”.

وينتظر عقد المؤتمر العام للحوار الإثنين المقبل للاتفاق على وثيقة وطنية تؤسس لدستور دائم.

وانطلق مؤتمر الحوار الوطني في أكتوبر 2015، وسط مقاطعة قوى المعارضة والحركات المسلحة الرئيسية في البلاد.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *