زواج سوداناس

شاهد بالفيديو .. هدف قاتل يُسقط العراق أمام اليابان


كرة قدم

شارك الموضوع :

أهدر منتخب العراق فرصة ذهبية لخطف التعادل من اليابان وسقط في فخ الهزيمة 1-2 أمام مضيفه الياباني يوم الخميس في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثانية بالدور النهائي من التصفيات الأسيوية المؤهلة لكأس العالم 2018 .
وفرط المنتخب العراقي في فرصة إحراز النقطة الأولى له في هذا الدور من التصفيات فيما رفع المنتخب الياباني رصيده إلى ست نقاط من ثلاث مباريات خاضها في المجموعة حتى الآن.
وكان المنتخب الياباني استهل مسيرته في هذه الدور من التصفيات بالخسارة 1 – 2 أمام نظيره الإماراتي ثم فاز على نظيره التايلاندي 2 – صفر في عقر داره قبل أن يفوز اليوم على أسود الرافدين بهدف في الوقت بدل الضائع للمباراة.
وأنهى المنتخب الياباني الشوط الأول لصالحه بهدف نظيف سجله كينجي هاراجوتشي في الدقيقة 25 اثر تسلل واضح على هيروشي كيوتاكي لاعب اليابان الذي مرر الكرة لصاحب الهدف فيما عاند الحظ المنتخب العراقي حيث تصدى القائم لفرصة تسجيل هدف عراقي مبكر في الدقيقة الثالثة من المباراة.
وفي الشوط الثاني ، سجل سعد عبد الأمير هدف التعادل لأسود الرافدين في الدقيقة 60 قبل ان يحرز هوتارو ياماجوتشي هدف الفوز في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة.
وبدأ المنتخب العراقي المباراة بهجوم ضاغط أسفر عن أول فرصة خطيرة للفريق في الدقيقة الثالثة ولكن الحظ عاند الفريق.
وجاءت الفرصة اثر ضربة ركنية للفريق وصلت منها الكرة على رأس اللاعب سعد عبد الأمير الذي وجهها نحو الزاوية البعيدة على يسار الحارس لكن الكرة ارتدت من القائم لتضيع الفرصة الخطيرة.
وحاول المنتخب الياباني استعادة اتزانه سريعا ومبادلة ضيوفه الهجمات لكن السيطرة ظلت لأسود الرافدين.
وكانت الفرصة الأولى للمنتخب الياباني في الدقيقة 11 عندما هيأ هيروشي كيوتاكي الكرة لنفسه اثر خطأ في التغطية الدفاعية من أسود الرافدين ثم سددها قوية بيسراه من خارج حدود منطقة الجزاء ولكن الحارس العراقي محمد حميد أبعدها ببراعة لضربة ركنية كادت تشكل خطورة كبيرة ولكن حميد أبعدها بقبضة يده.
وسنحت الفرصة أمام اللاعب الياباني شنجي أوكازاكي الذي وصل داخل منطقة جزاء العراق في الدقيقة 13 ولكن إسماعيل ضرغام أبعد الكرة في الوقت المناسب وأعادها بضربة رأس رائعة إلى زميله حارس المرمى.
وتبادل الفريقان الهجمات في الدقائق التالية لكنهما افتقدا للفعالية المطلوبة أمام المرمى لتضيع الفرص تباعا دون تشكيل خطورة كبيرة.
ومع وصول الشوط الأول إلى منتصفه ، بدأ المنتخب الياباني في امتلاك زمام المباراة وفرض سيطرته على مجريات اللعب.
واستغل المنتخب الياباني هجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 25 ليسجل منها هدف التقدم حيث وصلت الكرة إلى كيسوكي هوندا الذي تقدم بها إلى داخل منطقة الجزاء ثم مررها إلى زميله كيوتاكي الذي كان في وضع التسلل والذي لعبها عرضية زاحفة من الناحية اليمنى داخل منطقة الجزاء وقابلها جينكي هاراجوتشي بلمسة سحرية بعقب القدم وظهره للمرمى لتمر الكرة بين قدمي الحارس وتتهادى داخل المرمى.
وكاد المنتخب الياباني يستغل الارتباك الواضح في دفاع العراق بعد الهدف لتسجيل الهدف الثاني للمباراة في الدقيقة 27 حيث تبادل هوندا الكرة مع كيوتاكي وسط مدافعي العراق داخل منطقة الجزاء ثم سدد هوندا الكرة صاروخية من وسط المنطقة ولكن الحارس تصدى لها لينقذ فريقه من هدف محقق.
وانتفض أسود الرافدين في الدقائق التالية بغية إحراز هدف التعادل ولكن دون جدوى في ظل افتقاد الفعالية والتركيز في هجمات الفريق.
ومع اقتراب الشوط الأول من نهايته ، عاد المنتخب الياباني لمحاولاته الهجومية ووصلت الكرة من ضربة حرة إلى رأس هوندا في وسط منطقة الجزاء في الدقيقة 42 ولكنه لعبها عاليا لتذهب ساقطة في يد الحارس العراقي.
وأنهى المنتخب العراقي الشوط الأول بهجمة خطيرة للغاية كادت تسفر عن هدف التعادل في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع حيث تبادل أحمد ياسين الكرة مع مهند عبد الرحيم ثم لعب ياسين عرضية نموذجية من الناحية اليمين قابلها علاء عبد الزهرة بتسديدة مباشرة خاطفة من داخل منطقة الجزاء ولكن الحارس تصدى لها لينتهي الشوط بتقدم اليابان 1 -صفر.
واستأنف الفريقان هجومهما في الشوط الثاني ، وشن أحمد ياسين هجمة سريعة من الناحية اليمنى في الدقيقة 48 ولعب الكرة عرضية أبعدها الدفاع في اللحظة المناسبة.
ورغم التفوق النسبي للمنتخب الياباني في الدقائق التالية ، أسفرت محاولات العراق عن هدف التعادل في الدقيقة 60 .
وجاء الهدف اثر ضربة حرة لعبها ياسين من الناحية اليسرى وقابلها سعد عبد الأمير بضربة رأس ماكرة ذهبت منها الكرة في زاوية صعبة للغاية على يمين الحارس الإماراتي ليكون هدف التعادل.
وأثار الهدف حفيظة أصحاب الأرض الذين بدأوا سريعا البحث عن هدف التقدم مجددا وقابل مايا يوشيدا الكرة القادمة من الضربة الركنية بضربة رأس قوية في الدقيقة 64 ولكن الكرة ذهبت فوق العارضة مباشرة.
ولعب جاسم محمد في الدقيقة 69 بدلا من مهند عبد الرحيم لتجديد دماء المنتخب العراقي كما لعب تاكوما أسانو في الدقيقة 75 بدلا من شنجي أوكازاكي لتنشيط أداء المنتخب الياباني في الربع ساعة الأخير من المباراة.
وكاد هوندا يخطف هدف التقدم لليابان في الدقيقة 80 اثر كرة عالية وصلت على رأسه ليحولها في اتجاه الزاوية البعيدة على يمين الحارس العراقي ولكنها ارتطمت بالقائم وخرجت لضربة مرمى.
وأجرى البوسني وحيد خليلودزيتش التغيير الثالث لفريقه في الدقيقة 81 حيث خرج هوندا ولعب مكانه يو كوباياشي.
وأهدر المنتخب العراقي أكثر من فرصة لتسجيل هدف التقدم قبل أن يكثف المنتخب الياباني هجومه في الوقت بدل الضائع الذي احتسبه الحكم وبلغ ست دقائق.
وشهد الوقت بدل الضائع عدة فرص خطيرة للساموراي الياباني حتى خطف أصحاب الأرض هدف التعادل في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع.
وجاء الهدف اثر ضربة ركنية فشل الدفاع العراقي في إبعادها ثم وصلت إلى ياماجوتشي على حدود منطقة الجزاء ليقابلها بتسديدة قوية زاحفة مرت بين أقدام لاعبي الفريقين فلم يرها الحارس إلا وهي داخل المرمى لينتهي اللقاء بفوز الساموراي الياباني.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *