زواج سوداناس

تورط فصائل دارفورية في تهريب البشر بليبيا



شارك الموضوع :

كشفت وثائق عن نشاط واسع النطاق للفصائل الدارفورية المتمردة التي تقاتل في صفوف اللواء خليفة حفتر في عمليات الاتجار وتهريب البشر داخل الأراضي الليبية. ووفقاً لإحدى الوثائق التي تحصلت عليها(إس إم سي), أن قيادات من الفصائل الدارفورية المتمردة وهم جابر إسحق وهارون أبو طويلة, يتخذون من منطقتي زلة وطبرق مراكز لإدارة عمليات تهريب البشر والاتجار عبر الأراضى الليبية، وتشير الوثيقة إلى اختطاف حركة العدل والمساواة مواطنين من قبيلة الزوي الليبية وهم ناصر الساعد، محمد فضيل، رجب شيدي، محمد هليل، محمد الزوي, بواسطة المدعو عبدالكريم جلوي وعبدالله شغب, وأطلق سراحهم بعد دفع فدية بلغت (180) ألف دولار. كما خطف عدد من المواطنين بواسطة المدعو عثمان موقو في الطريق بين بنغازي والكفرة وأفرج عنهم بعد دفع فدية قدرها(15) ألف دينار ليبيي. كما اختطفت حركة مناوي كلاً من المواطنين الليبيين سالم السكر، وعبدالحفيظ شناني ومعم ثلاثة من السودانيين وهم كمال أحمد وآدم حسين هارون ومحمد إبراهيم علي وأفرج عنهم بعد دفع فدية(30) ألف دينار ليبي.كما خطف أربعة مواطنين ليبيين وهم محمد كريم ومحمد صالح يونس وأبوبكر محمد وسليمان حدون بواسطة حركة مناوي وأطلق سراحهم مقابل فدية بلغت(100) ألف دينار ليبي، بجانب اختطاف(24) راعٍ سوداني وأطلقوا سراحهم مقابل ألف دينار لكل فرد منهم. وتورد الوثائق أسماء المتمردين المتورطين في عمليات تهريب البشر والاتجار بهم في ليبيا وهم: (سليمان مرجان، أحمد فضل داؤد، أحمد عبدالشافع دنقابة، ود الدوم محمد فضل، وآدم محمد حسين، وبخيت بشر، والتيجاني بينزي، والطاهر مرجان أنور بابكر وبخيت أبو حرارة وصالح دارين). فيما كشفت وثائق سرية تم الحصول عليها داخل الأراضي الليبية عن ممارسات خطيرة ارتكبتها الحركات الدارفورية المتمردة التي تقاتل إلى جانب قوات اللواء خليفة حفتر. وتشير الوثائق التي تحصلت عليها (اس ام سي) إلى ارتكاب الحركات الدارفورية المتمردة فظائع كبيرة شملت نهب البنوك وسلب الأموال تحت التهديد والاختطاف وحرق وإتلاف المنشآت المدنية وتهريب الأسلحة والوقود. وكشفت وثيقة ثانية عن عمليات قطع الطرق والنهب وتحصيل الجبايات من المواطنين بعد قطع الطريق الرابط بين الكفرة وبنغازي وقامت هذه المجموعات باختطاف ليبيين وأطلقت سراحهما مقابل دفع 50 ألف دينار ليبي، كما اختطفت أيضاً 13 ليبياً على الطريق بين أجدابيا والكفرة. بجانب قطع طريق دنقلا الكفرة واختطاف 3 ليبيين وإطلاق سراحهم بعد نهب عربة لاندكروزر واختطاف 6 شاحنات ليبية والإفراج عن 5 منها بعد دفع مبلغ 30 ألف دينار ليبي للشاحنة الواحدة.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *