زواج سوداناس

حزب الشرق الديمقراطي يعقد مؤتمره الثالث ويدعم الحوار



شارك الموضوع :

أشار حزب الشرق الديمقراطي، خلال مؤتمره العام الثالث بمدينة بورتسودان، يوم السبت، إلى مشاركته الفاعلة ومبادراته في قعاليات الحوار الوطني وإلى قيادته لمبادرة النساء القومية الداعمة للحوار وتأكيده على 98% من توصيات ومخرجات الحوار الوطني.

وعقد حزب الشرق الديمقراطي مؤتمره العام الثالث تحت شعار (سلام عدالة تنمية) بحضور رئيس الحزب وتشريف والي البحر الأحمر وقيادات الأحزاب السياسية والإدارة الأهلية بالولاية وممثلي الحزب من الولايات.

وتناولت رئيس حزب الشرق الديمقراطي آمنة ضرار، في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر، مشاركة حزبها الفاعلة ومبادراته في الحوار الوطني.

وأشارت ضرار إلى قيادتهم لمبادرة النساء القومية الداعمة للحوار، مؤكدة التوصل إلى 98% من توصيات ومخرجات الحوار الوطني.

من جانبه، دعا والي البحر الأحمر علي أحمد حامد، القوى السياسية كافة إلى عقد مؤتمراتها والتواصل مع قواعدها ووصف حزب الشرق الديمقراطي بالشريك الأصيل في اتفاقية سلام شرق السودان.

احتكار السلطة

وأكد الوالي، اعتزازهم في حزب المؤتمر الوطني، بشراكتهم مع حزب الشرق الديمقراطي، وامتدح مبادرات د.آمنة ضرار، وهي تمثل المرأة السودانية المشاركة في المواقع كافة.

وأكد والي البحر الأحمر رئيس المؤتمر الوطني بالولاية رفض حزبه لاحتكار السلطة، مرحباً بالشراكة مع الجميع وصبرهم على الشركاء.

إلى ذلك، أكد حزب الدعم الوطني مساندته لخطوات الحوار الوطني والعمل على تنفيذ مخرجاته والتبشير بها لإخراج البلاد من عدم الاستقرار إلى مرحلة السلام والأمن.

وقال الحزب في بيان له، السبت، حمل توقيع رئيسه اللواء محمد الحسن خالد، إن توصيات الحوار من شأنها إخراج البلاد من حالة عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي إلى مرحلة السلام والأمن وبناء وطن مستقر ومعافى.

وأضاف البيان “إننا فى حزب الدعم الوطنى نثمن هذه المخرجات، وسنعمل مع شركائنا لإنزالها على أرض الواقع في هذه المرحلة التاريخية التي يشهدها وطننا الغالي”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *