زواج سوداناس

الشرق الديمقراطي يعيد إنتخاب آمنة ضرار رئيساً للحزب



شارك الموضوع :

أعاد حزب الشرق الديمقراطي إنتخاب د.آمنة ضِرار، رئيساً للحزب لدورة قادمة، كما إنتخب اعضاء لجنته المركزية المكوّنة من (30) عضواً، وأجاز الأوراق الأساسية وخطاب الدورة السابقة، وذلك في ختام أعمال مؤتمره العام الثالث الذي عقده ببورتسودان أمس.
وخلال كلمتها في المؤتمر، دعت ضِرار إلى ضرورة وجود حوار بين فرقاء الوطن للتسامي على الجراحات، وطالبت الرافضين لمؤتمر الحوار الوطني بالحضور والمساهمة في إنجاح مخرجاته، كما اشادت بحزب المؤتمر الوطني لتنازله عن ما وصفتها بالقضايا التي تُعالج مشكلات الوطن. واستعرضت ضِرار تجربة حزبها في العملية السياسية من خلال المشاركة في السلطتين التنفيذية والتشريعية.
من ناحيته اشاد والي البحر الاحمر، رئيس المؤتمر الوطني بالولاية، علي أحمد حامد، بدور حزب الشرق في التحول السلمي ومشاركته في الجهازين التنفيذي والتشريعي على المستويين الإتحادي والولائي، مؤكداً إسهامه الكبير في التنمية كشريك أصيل بموجب إتفاقية سلام الشرق.
وأوضح القيادي بالحزب وعضو لجنته المركزية، الحسن بدري عبدالرحمن، أنّ الحزب سيتمسك خلال المرحلة المُقبلة بتفيذ مخرجات الحوار الوطني، مؤكداً ثقتهم في الوعد الذي قطعه الرئيس بإنفاذها، وقال عبدالرحمن لـ(الجريدة) أمس، انّ توفير الخدمات الأساسية لسكّان الشرق ودعم الشرائح الفقيرة، ستكون في مقدمة خطة عملهم للمرحلة المقبلة، وابدى القيادي بالحزب تفاؤله بالحكومة التي سيتم تشكيلها بناءاً على توصيات الحوار، وتابع (هذه الحكومة إذا رأت النور فإن مواطن الشرق سيرى الفرق بين ثمرات الحوار وثمرات الحرب).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *