زواج سوداناس

كاميرات مراقبة بداخليات الخرطوم



شارك الموضوع :

كشف الصندوق القومي لرعاية الطلاب بولاية الخرطوم عن حزمة من الضوابط الصارمة لتنظيم دخول الطلاب والطالبات للداخليات، على خلفية أحداث العنف التي شهدتها بعض الجامعات مؤخراً، وفيما باشرت الشرطة الجامعية مهامها رسمياً بداخليات جامعة الخرطوم، شكا صندوق رعاية الطلاب بالخرطوم من فجوة كبيرة فى إسكان الطلاب والطالبات، وأضاف” مهما اجتهدنا فى بناء المدن الجامعية ستظل الفجوة في السكن موجودة”، وأردف: “ الطلاب الجونا دايرين سكن وما لقوا أكثر من ألف”. وقال أمين الصندوق القومي لرعاية الطلاب بولاية الخرطوم معاوية عبدالله فى تنوير صحفي أمس إنهم وضعوا حزمة من الضوابط لتنظيم دخول الطلاب والطالبات للداخليات، من بينها عمل بوابات الكترونية،بجانب أن مدخل الداخلية سيكون واحداً، فضلاً عن أن الدخول سيكون عبر البطاقة، ولن يسمح لإي شخص بخلاف الطلاب المسجلين لدي الصندوق بالدخول، وأفصح عبدالله عن عزمهم تصميم كاميرات مراقبة بالداخليات، ووصف وجود الشرطة الجامعية بالداخليات بأنها إضافة كبيرة لهم، وزاد” حيكون فى ضبط إداري كبير وما حيكون فى سلاح أو خمر”، وكشف عن تعثر عدد من الطلاب فى سداد أموال إستلفوها، مؤكداً استردادهم مبالغ كبيرة، وحول ما يثأر عن سلوكيات بعض الطالبات بالداخليات قال عبدالله” داخلياتنا بخير ونحن ماشين نضبط القصة دي بالمحاسبة والمراقبة والفصل، وفى الأيام الفاتت فصلنا بعض الطالبات والطلبة لكن شغالين تربية وهداية أكتر”، مبيناً أن عدد الطلاب والطالبات المكفولين بلغوا (93486). من جانبه أكد مدير مجمع حسين حسن الجامعي شوقي عبد الحي أن حزمة الضوابط التى تم وضعها تتمثل فى توزيع الطلاب بالداخلية التى يسكنها طلاب جامعة الخرطوم حسب الكليات، وتفكيك سكن الإثنيات فى أماكن واحدة بجانب مراقبة الداخلين للمبني وإجراء تفتيش أولي لمن يشتبه فيه. فى السياق قال مدير مجمع الزهراء للطالبات الياقوت عبدالقادر إن الشرطة الجامعية ساعدت فى الضبط.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *