زواج سوداناس

الخارجية الإثيوبية تستدعي السفير المصري في أديس أبابا



شارك الموضوع :

كشفت مصادر دبلوماسية مصرية، أنّ وزير الدولة الإثيوبي للشؤون الخارجية، برهاني كرستوس، استدعى السفير المصري في أديس أبابا، أبو بكر حفني، للاستفسار بشأن “تورط مصر في دعم أطراف في المعارضة الإثيوبية الممثلة في طائفة الأورومو”.
وأعلنت الحكومة الإثيوبية، اليوم الأحد، تفعيل حالة الطوارئ في البلاد، بشكل فوري، في أعقاب أسبوع من أعمال عنف مناهضة للحكومة، أدت إلى سقوط قتلى، لا سيما في منطقة أوروميا المضطربة.
وذكرت هيئة الإذاعة الإثيوبية، أنّ حالة الطوارئ ستكون سارية المفعول، اعتباراً من مساء السبت، حتى يمكن التعامل مع من أسمتهم بـ”العناصر المعادية للسلام، والمتحالفة مع قوى أجنبية، معرِّضة السلام والأمن في البلاد للخطر”.
وأشارت إلى أن مجلس الوزراء ناقش الضرر الناجم عن الاحتجاجات في أنحاء البلاد، معلناً حالة الطوارئ في رسالة سلّمت إلى رئيس الوزراء، ميريم ديسالين.
وتشهد المدن الرئيسية في أنحاء منطقة أوروميا، اضطرابات واسعة النطاق واحتجاجات عنيفة، بعد مقتل العشرات نتيجة التدافع، في الثاني من أكتوبر/تشرين الأول، حين أطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع والرصاص، لتفريق المتظاهرين في مهرجان “اريتشا” السنوي في بلدة بيشوفتو.
يذكر أن مصر تستضيف عدداً كبيراً من قيادات طائفة الأورومو، المطلوبين لدى السلطات الإثيوبية، كما استقبلت قاعة مؤتمرات الأزهر في مدينة نصر، مؤتمرا حاشدا لأعضاء الطائفة مطلع العام الحالي.
وكانت مصادر سياسية قد كشفت، لـ”العربي الجديد”، في وقتٍ سابق، استقبال زعيمة طائفة الأورومو، أومجيتا شارو، في عملية مخابراتية، بعدما كانت مهددة بالاغتيال والملاحقة في جيبوتي.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ابو كريم

        فتحت على نفسك ابواب جهنم ياسيسي..لعبتك انكشفت من أول لحظة.

        الرد
      2. 2
        ابو احمد

        عشان كده قلنا ليكم ابعدونا من المصريين ديل فانهم لا ولن يأتينا منهم خير الي يوم القيامة بل حتي لا يتمنوه لنا حتى في قلوبهم كفاية السنين الطويلة من دعم التمرد في الجنوب والان في دارفور.

        الرد
      3. 3
        عمران

        الأرومو قبيلة بها 40000000 شخص وليست طائفة يا عربي يا جديد.

        الرد
      4. 4
        أب لمبة

        يا عمران لغويا ليس خطأ اطلاق كلمة طائفة على القبيلة

        الطائفة في اللغة: الجزء من الشيء، أو القطعة من الشيء.[1] فهي لفظ يفيد الشمول بشكل واسع، فلا تختص بمفهوم دون آخر، ولا تقتصر على ماهية دون أخرى، بل يمكن أن تكون الطائفة فردا أو أفراد، أو طائفة من الناس أو من النبات أو الجماد أو جماعة دينية أو سياسية أو اجتماعية، أو مرتبة تصنيف وغير ذلك، ويدخل في مفهومها طوائف جميع الأشياء، كما أن كلمة طائفة لا تنحصر في شيء بعينه، وقد استحدثت منها كلمة طائفية.
        حسب علمي الارومو مسلمين ونحن اولى بهم من المصريين فلماذا لا نوفر لهم ملاذا امنا بدون غرض ونحاول مساعدتهم في حل مشاكلهم في بلادهم بدون استغلالهم كما يفعل المصريون .. الحبش استضافوا سادتنا الصحابة عليهم رضوان الله عليهم وكذلك استضافوا سيدنا المك نمر رضي الله عنه

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *