زواج سوداناس

جوبا تطالب المجتمع الدولي بتصنيف فصيل مشار كجماعة (إرهابية)



شارك الموضوع :

أصدر الجيش الشعبي لدولة جنوب السودان بياناً الأحد بغرض حشد الدعم الإقليمي لتصنيف فصيل التمرد الذي يقوده نائب الرئيس السابق للبلاد رياك مشار كجماعة “إرهابية”.

وقال المتحدث باسم الجيش الشعبي الحكومي في جوبا العميد لول رواي كوانغ إن 21 شخصا قتلوا بعد أن هاجم المتمردون عدد من المركبات التجارية على طول الطريق الممتد بين ياي وجوبا في منطقة غانجي صباح السبت.

وأضاف كوانج في تصريحات لراديو جنوب السودان” أود أن أؤكد أن هذا الحادث المؤسف وقع صباح السبت عندما تمت مهاجمة سيارة تحمل مواطنين كانوا في طريقهم إلى جوبا، لقد تعرضوا لكمين نصبته المعارضة في منطقة غانجي وقُتل 21 شخصا وأصيب نحو 20 آخرين”.

وأكد المسؤول العسكري أن مشار ليس لديه برنامج وليست لديه رؤية، ” نحن دائما نقول للمجتمع الدولي أنه لن يكون هناك سلام بسبب مشار ، أنه فقط يفكر في العودة للسلطة على حساب معاناة شعب جنوب السودان، أنه رجل عنف”، داعياً منظمة إيقاد والترويكا، وأصدقاء جنوب السودان لإعلان قوات رياك مشار “كإرهابيين”

و أكد الناجون من الهجوم أن عدد من الركاب قتلوا بعد أن تعرضت السيارة المسافرة إلى جوبا من ياي لهجوم بالقرب من منطقة ينيا، مشيرين أن المهاجمين يرتدون الأقنعة عندما هاجموا السيارة.
وروى أحد الناجين لـ”سودان تربيون” قفز عدد قليل من الركاب من السيارة وركضوا إلى الغابة، بعد ذلك بدأ المسلحون بشكل منهجي فصل الركاب على أساس عرقي عن طريق سؤالهم عما إذا كان هناك أفراد من قبيلة الدينكا، قبيلة التي ينتمي إليها الرئيس سلفاكير”

وأوضح شهود العيان أن من بين القتلى أربعة أطفال أحضرت جثثهم إلى جوبا وأن العديد من الجثث لم يتم انتشالها ولم يتم بعد التأكد من العدد الدقيق للأشخاص الذين لقوا حتفهم من بين 200 راكب.

السودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *