زواج سوداناس

انضمام السودان إلى دول تمتلك استراتيجيات مخاطر الكوارث



شارك الموضوع :

بشر مدير المشروع القومي للحد من مخاطر الكوارث محمد عبدالحميد، بانضمام السودان إلى نادي الدول التي تمتلك استراتيجيات للحد من مخاطر الكوارث، بحلول عام 2017، بجانب تكوين قاعدة بيانات لخسائر وأضرار الكوارث خلال الأعوام العشرة الماضية.

وقال عبدالحميد في حديث لبرنامج (صباح الشروق)، يوم الأربعاء، إن السودان أنجز مدخل الاستراتيجية القومية للحد من مخاطر الكوارث والتي بموجبها يمكن الدخول في تنفيذ الغاية الخامسة لإطار سنداي قبل حلول 2017.

وتنطلق فعاليات الاحتفال باليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث الخميس تحت شعار (المعلومة حياة)، ويتم تدشين قاعدة حصر البيانات برئاسة وزير الداخلية رئيس المجلس الأعلى للدفاع المدني.

ونصح عبدالحميد الجميع بوضع كل السيناريوهات والعمل على كل التوقعات وتقليل المخاطر في حالة وقوع الكارثة بحيث تكون الخسائر في الحد الأدنى.

وعرف الكوارث بأنها عبارة عن حدث ناتج إما عن ظاهرة طبيعية أو من صنع الإنسان، وهي في حد ذاتها فيها قوة تدميرية كامنة بداخلها وفي الغالب تفوق قدرة المجتمع المحلي في التصدي لها وبالتالي يتطلب تدخلات خارجية وتحدث أضرار في الممتلكات والأرواح.

وكشف عن دخول السودان منذ 2015 وحتى 2030 في إطار جديد أطلق عليه على مستوى العالم إطار عمل سنداي، ويتم التبشير به في الاحتفال العالمي في إطار الحد من مخاطر الكوارث به أولويات وغايات لكثير من الأضرار.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *