زواج سوداناس

ثورة الشباب تهدد كبار الهلال.. !


الهلال يتدرب للمرة الأولي تحت إشراف العشري

شارك الموضوع :

يؤدي الهلال في السادسة من مساء اليوم الأحد تدريبه الرئيسي لمواجهة نده المريخ بعد غداً الثلاثاء في قمة ختام الدوري الممتاز، ويشارك في التدريب جميع اللاعبين عدا لاعب الوسط شرف الدين الشباب المتواجد بالقاهرة، ويشرف على الحصة التدريبية الطاقم الفني الوطني الذي يقوده المستشار فوزي المرضي والمدرب مبارك سليمان ومساعده طارق أحمد ادم، ويركز الإطار في حصة اليوم على تطبيق التكتيك الذي سيلعب به الفريق قمة الثلاثاء مع تصحيح الأخطاء أول بأول وتوزيع المهام على اللاعبين من أجل إتقانها في التدريبات وينتظم الفريق بعد التدريب مباشرة في معسكر مقفول بفندق كانون بالخرطوم بحضور كل اللاعبين، وسط ضوابط مشددة من قبل القطاع الرياضي الذي أعلن الطوارئي للمباراة.

ويؤدي الهلال تدريبه الختامي للمباراة في السادسة من مساء غد الاثنين على ملعب الأكاديمية يضع فيه الجهاز الفني آخر اللمسات.
ويراهن جمهور الهلال كثيراً على روح الأسد فوزي المرضي المستشار الفني للفريق في منح اللاعبين كلمة السر التي تجعلهم يواصلون تفوقهم على الأحمر، في الوقت الذي ألقى فيه فوزي محاضرة على اللاعبين قبل التدريب الذي أجراه أمس الأول وقال لهم أن مباراة القمة بطولة قائمة بذاتها وأن الهلال اذا حسم الدوري الممتاز فأن الجمهور يريد اللاعبين أن يحسموا مباراة القمة ويفرضوا هيبتهم وهيمنتهم على الكرة السودانية.
وشهدت التدريبات الأخيرة تألقاً كبيراً للاعبين الشباب الذين بعثروا اوراق الجهاز الفني خاصة المهاجم الشاب وليد الشعلة بجانب محمود أمبدة الذي أجاد في خانته الجديدة الوسط الشمال بجانب مهند الريدة وصهيب الثعلب وعماد الصني ووليد علاء الدين ومحمد عبدالرحمن مما وضع الجهاز الفني في ورطة كبيرة من أجل إختيار التشكيل الذي يعتمد عليه في قمة الثامن عشر من أكتوبر الحالي.
ومن جانبه قال المهاجم الشاب وليد الشعلة، أنه جاهز فنياً وبدنياً ونفسياً لمساعدة الفريق في أي وقت وسيكون رهن اشارة الجهاز الفني لافتاً إلى أن هدف اللاعبين هو الفوز على المريخ ومواصلة أفراح الجماهير التي ظلت تساند الفريق باستمرار في كل المباريات مشدداً على احترام المريخ وقال أن مباراة القمة لا تخضع لاي إحتمال ولكن الهلال يلعب للفوز كعادته دائماً في كل المباريات.

صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *