زواج سوداناس

غوارديولا يعود إلى “بيته” بخطوات حذرة



شارك الموضوع :

يعود المدرب الإسباني بيب غوارديولا إلى برشلونة بيته الروحي لمواجهة فريقه السابق، على رأس الجهاز الفني لمانشستر سيتي الإنجليزي الأربعاء، على ملعب كامب نو في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثالثة ضمن دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان غوارديولا صنع اسما لنفسه في صفوف الفريق الكتالوني، عندما قاده لاعبا إلى أكثر من لقب محلي بإشراف المدرب العبقري الراحل الهولندي يوهان كرويف، بالإضافة إلى إحراز اللقب القاري الأول لبرشلونة في هذه المسابقة عام 1992، قبل أن يقوده مدربا إلى التتويج باللقب أيضا عامي 2009 و2011.

وبعد أن خلد للراحة عاما بالكامل، استلم تدريب بايرن ميونخ الألماني وأوقعته القرعة في مواجهة برشلونة في دوري الأبطال في الدور نصف النهائي موسم 2014-2015، فخسر ذهابا بثلاثية نظيفة قبل أن يفوز الفريق البافاري إيابا 3-2 ويخرج من المسابقة.

وإذا كان سجل غوارديولا يتضمن نسبة انتصارات قدرها 75 في المئة منذ دخل معترك التدريب، وحصد خلال هذه الفترة 21 لقبا، فإن سجله الأوروبي خصوصا خارج ملعبه ليس جيدا بدليل فوزه في مباراتين فقط من أصل 11 بعيدا عن قواعده.

واعتبر المدرب أن فريقه سيخوض امتحانا صعبا للغاية في مواجهة فريقه السابق، وقال “على مدى السنوات الـ15 الأخيرة، سيطر برشلونة على كرة القدم بفضل الأسلوب الذي ينتهجه. برشلونة فريق مميز بطريقة لعبه، إنه ماكينة بكل ما للكلمة من معنى”.

وأضاف “يملك برشلونة ثلاثيا هجوميا ناريا وهم يجيدون الهجمات المرتدة السريعة وبناء اللعب، إنه فريق خطير جدا ويجب التركيز في مواجهته بشكل كبير”.

سكاي نيوز عربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *