زواج سوداناس

دراسة.. ارتفاع مؤشر السعادة في ألمانيا خلال 2016



شارك الموضوع :

السعادة تغمر الألمان غالبا، وقد أكدت ذلك دراسة حديثة كشفت أن شعور المواطنين الألمان بالسعادة والرضا عن حياتهم ازداد خلال العام الجاري، رغم المخاوف من هجمات ارهابية محتملة والملفات السياسية الشائكة.

أصدرت هيئة البريد الألماني “دويتشه بوست” دراسة الثلاثاء (18 تشرين الاول/ أكتوبر 2016)، كشفت فيها أن شعور المواطنين الألمان بالسعادة والرضا عن حياتهم ازداد خلال العام الجاري. وأوضحت الدراسة أنه على الرغم من خطر الإرهاب وتدفق اللاجئين، فقد ارتفع مؤشر السعادة لدى الألمان على المقياس، الذي يتراوح بين 0 و10، من 7.02 نقطة العام الماضي، ليصل إلى 7.11 نقطة في عام 2016.

وأشارت الهيئة إلى أنّ هذه القيمة تعد أعلى قيمة بلغها المؤشر منذ بداية إجراء الدراسة السنوية التمثيلية لعام 2010. وكانت أسئلة الدراسة عن الأسرة والعمل والصحة على سبيل المثال. وأوضح القائمون على الدراسة أن هذا التطور الإيجابي قد يرجع إلى التنمية الاقتصادية الجيدة خلال الأعوام الماضية.

ولكن الدراسة أوضحت أيضا أنّ هناك اختلافات لافتة للأنظار بين بعض المناطق في ألمانيا فيما يتعلق برضا المواطنين وسعادتهم، إذ تبين أنّ المواطنين شرقي ألمانيا يعدون أكثر تشككا وأقل رضا بصفة عامة. وبالنظر إلى أوروبا بشكل عام، يعد مستوى السعادة والرضا في ألمانيا متوسطا فحسب.

DW

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *