زواج سوداناس

المجلس الأعلى: الأجور بالسودان لا تغطي سوى 16% من المعيشة



شارك الموضوع :

كشف رئيس المجلس الأعلى للأجور عبدالرحمن يوسف حيدوب، يوم الأربعاء، أن الحد الأدنى للأجور الآن 425 جنيهاً، بينما بلغت تكاليف المعيشة للأسرة المكونة من أربعة أفراد، أربعة آلاف و121 جنيهاً، وأنها تغطي نسبة 16% فقط من تكاليف المعيشة.

ووصف حيدوب في منتدى (مفارقات الأجور وتكاليف المعيشة في السودان تجارب الماضي -الحاضر – آفاق المستقبل)، الذي نظمه مركز التنوير المعرفي بمقره، يوم الأربعاء، وصف هذه القضية بالمتجذرة والحادة والمستعصية.

وقال إن المجلس يعمل على مراجعة دورية للأجور كل عام لمقابلة تكاليف المعيشة، وإزالة المفارقات بين الأجور.

وأشار حيدوب إلى أهمية أن تكون قضية الأجور قومية ومضمنة في الدستور، وتكفل المساواة لكل العاملين بالدولة، وإزالة المفارقات في الأجور، وتقويم وترتيب الوظائف .

تثبت الأسعار

من جانبه، دعا رئيس اتحاد نقابات عمال السودان م. يوسف علي عبد الكريم لتثبيت أسعار السلع، واستقرار سعر الصرف واستقرار السياسات الاقتصادية، لافتاً إلى أن الاتحاد يعالج زيادة أسعار السلع بإقامة الجمعيات التعاونية وتوزيع قوت العاملين.

وقال إن الدولة غير قادرة على زيادة الموارد الحقيقية لتزيد الأجور، مؤكداً أنهم سيجلسون مع المسؤولين الاقتصاديين ووزير المالية لزيادة الأجور في موازنة 2017م.

وأكد الأمين العام للاتحاد المهني لأساتذة الجامعات د. حسن محمد بشير أن مفارقات الأجور وتكاليف المعيشة، هما السبب الأساسي وراء هجرة العديد من الأساتذة والكوادر العلمية، وذلك لتحسين أوضاعهم المعيشية.

وأشار إلى أن زيادة الأجور تؤدي لزيادة التضخم، ويجب معالجة زيادة الأجور بسياسات اقتصادية تتمثل في خفض الضرائب وخفض الإنفاق العام للدولة وزيادة الإنتاج ومحاربة الفساد.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *