زواج سوداناس

السودان يكشف احتياطات نفطية تفوق المليار برميل


نفط امريكا

شارك الموضوع :

كشف وزير النفط السوداني، محمد زايد عوض، أن المربعات التي ستنتهي عقوداتها خلال الأشهر المقبلة بها احتياطات تفوق المليار برميل، مشيراً إلى توجيه النائب الأول للرئيس بكري حسن صالح بتعظيم حصة الحكومة بتلك المربعات باعتبارها ذات إنتاج متميز.

وكان وزير الدولة بوزارة النفط، محمود محمد عبدالرحمن، قد طالب الصين بالتوصل مع الجانب السوداني لاتفاقية جديدة في مربع (2B) التي اقترب أجلها، بشأن قسمة الإنتاج النفطي، من أجل زيادة إنتاج النفط فى المربع بما يعود لفائدة البلدين.

وقال الوزير، في تصريحات عقب اللقاء بالنائب الاول للرئيس بمجلس الوزراء، الخميس، إنه اطلع النائب الأول على سير التفاوض حول المربعات التي ستنتهي عقوداتها خلال أشهر.

ويعد مربع (2B) الأكثر إنتاجاً واحتياطات، وهو من ضمن حقول النفط بهجليج التي آلت إلى الحكومة عقب انفصال جنوب السودان.

وأشار إلى توجيه النائب الأول لوزارة النفط بالتركيز على الأنشطة الإنتاجية التي تساعد في زيادة إنتاج البلاد من النفط عبر استخدام التقنيات الحديثة.

وأوضح الوزير أنه أطلع النائب الأول على نتائج مشاركته في المنتدى الدولي للطاقة، الذي عُقد في نهاية سبتمبر الماضي بالجزائر.

وأضاف “مخرجات الاجتماعات كان لها أثر إيجابي في تحسين أسعار النفط عالمياً”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


12 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عمر خالد على

        اقضو حوائجكم بالكتمان بكرة إسرائيل تسلط عليكم الجنوبيين ادمروها

        الرد
      2. 2
        زول غلبان من الكيزان

        في كل عام نسمع و نقرأ أن السودان يكشف عن 4 مليار برميل من احتياطات النفط و أن السودان سيصبح أغنى دولة في المنطقة حيث انه يمتلك ذهب بحوالي ترليون و سبعمائة مليون دولار وحتى لحظة كتابة هذا التعليق لم نرى شيء على أرض الواقع ( نسمع ضجيجاً ولا نرى طحيناً )!!
        على فكرة السودان أغنى بلد في العالم وليس في الشرق الأوسط فحسب..!!
        ما تفلقونا بالكلام و النظريات الفاشلة

        الرد
      3. 3
        ايمن

        ما كتيرة يعني شنو ملياااار برميل .اذا الانتاج ميلون برميل في اليوم -مع العلم بان السعودية بتنتج ٩مليون برميل في اليوم كحد ادنى ليها ٣٠سنة ومع ذلك اعلنت التقشف نسبة لإنهيار اسعار البترول – مليون في الف يوم بي مليار يعني اقل من ٣سنوات وبح …
        يا ناس الحكومة ما تغشو روحكم والشعب الغلبان ده بي تطمينات فارقة ما عندها معنى … الانتاج الغير بترولي ثم الانتاج الغير بترولي ثم الانتاج الغير بترولي ….. زراعة -تصنيع زراعي – منجات لحوم والبان -صناعة مناجات بدل الستيراد لكل صغيرة وكبيرة ده احزية اقمشة مستهلكات يومية منتجات صغيرة اكتفاء ذاتي ثم تصدير -والسوق مفتوح قدامنا ارتريا اثيوبيا جنوب السودان اوغندا كينيا افريقيا الوسطى الصومال جبوتي تشاد وغيرها من الدول الافريقية والعربية دى كلها اسواق مفتوحة قدامنا ….التحت الواطة ده بترول ودهب خلو لليوم الاسود .

        الرد
      4. 4
        ابو على

        كدى اليمرق دا ونبحبح بعدين ربك كريم ( دائما وابدا كريم )

        الرد
      5. 5
        زول نصيحة

        المليار برميل دي قايلنها كتيرة؟ دي انتاج 100يوم من السعودية يعني تلاتة شهور وعشرة يوم، اها وبعد داك؟

        الرد
      6. 6
        الكوشى

        أدعو الله سبحانه وتعالى أن تكون نسبة الأسفلت 99.9% عشان نسفلت الطرق والشوراع بدلا من أن تذهب أدراج الرياح

        الرد
      7. 7
        ابن بطوطة

        لان شكرتم لازيدنكم – صدق الله العظيم

        الرد
      8. 8
        عزالدين

        السودان لديه ثروة أغلى من البترول والدهب والزراعه وغيرها من الثروات الطبيعية!!… السودان لديه الثرة البشرية لو أستغل الاستغلال الجيد بالعلم و التدريب لأصبحنا رواد العالم…
        سر تقدم العالم في الثرة البشرية لا الثروة الطبيعية…

        الرد
      9. 9
        الشجاع

        كضابييييين

        الرد
      10. 10
        الترابي

        السودان فيهو رجال.. لكن خارج البلد.. والجوه البلد بقوا كضابين وحرامية الا من رحم ربي.
        تمشي بره السودان الملائكة تستحي منهم لأمانتهم وصدقهم
        تجي راجع السودان الشيطان يتحير فيهم من غشهم وكسير تلجهم..
        حيرتونا والله

        الرد
      11. 11
        أبوالمزمل

        صلاح الرعيه من صلاح الراعي وبصلاحهما تنصلح الحال وتخرج الارض خيراتها ويصب السماء ماءا غدقا وينتفع العباد بالزرق وتستقيم الأمور دنيا ودين .

        الرد
      12. 12
        كمبوكل

        فعلا أهل السودان يستحقون كل شىء ولكن البلاء فى تصرف الحكومة فى أموال النفط فبدلا من استخدام ريع النفط فى البنى التحتية اضاعوها فى المولات والعمارات ، بدلا من بناء بنى تحتية لم تمتد لها يد منذ العام 1908 ودخول كتشنر فالموجود من اى بنى تحتية ان وجدت هى من أيام الانجليز لا مجارى ولا صرف صحى ولا كهرباء زى الناس فيحب تحويل كل دولار الى بنى تحتية لتصريف السيول والمياه والكهرباء والطرق وربط السودان غربها وشرقها وشمالها بطرق سريعة لانتهى التمرد لو كان يوجد طريق سريع واحد فى دارفور او النيل الازرق او اى مكان فى السودان حيث يتطلب وصول الجيش ايام وليالى قبل ان تنهب وتخرب التمرد تلك المناطق فاتعظوا من مال البترول المهدر فى غابات الاسمنت فى الخرطوم بدلا من عمل بنى تحتية وطرق فى مشروع الجزيرة وانشاء سدود فى كل انحاء السودان .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *