زواج سوداناس

رئاسة جمهورية السودان ترحب بخروج بوروندي من المحكمة الجنائية الدولية


مطالبة باستبدال رمز السودان «صقر الجديان» بالصمغ العربي

شارك الموضوع :

رحبت رئاسة الجمهورية بقرار رئيس جمهورية بورندى بيير نيكورى نزيرا بالانسحاب رسمياً من ما يسمى المحكمة الجنائية الدولية وأعتبرته تعبيراً عن ارادة الشعوب الحرة فى العالم .
ودعت رئاسة الجمهورية فى بيان حصلت عليه وكالة السودان للانباء (سونا) جميع الدول الافريقية التى لا
تزال تحتفظ بعضويتها فى المحكمة الجنائية الدولية فيما يلى النص :

تلقت رئاسة الجمهورية بقدر من الفخر والاعتزاز إعلان المرسوم الذى أصدره فخامة السيد بيير نيكورى نزيزا رئيس جمهورية بورندى بالانسحاب رسمياً مما يسمى بالمحكمة الجنائية الدولية بعد موافقة البرلمان البورندى .
هذا القرار الرشيد أسسته جمهورية بورندى على حيثيات موضوعية بان مايسمى بالمحكمة الجنائية الدولية باتت وسيلة ضغط وعدم استقرار فى البلدان النامية فضلاً عن أن فتح تحقيقات المحكمة بحق بعض القياديين يتم تحت ضغط القوة الغربية .
وإذ تثمن رئاسة الجمهورية هذا القرار الحكيم إنما تعتبر هذا الانسحاب معبرا عن إرادة الزعماء والشعوب الحرة فى العالم كما تدعو جميع الزعماء والشعوب الافريقية الذين لا تزال دولهم أعضاء فى هذه المحكمة الجائرة المرتشية الا أن نحذو حذو بورندى بالانسحاب الجماعى تنفيذاً لقرار قمة الاتحاد الافريقي بوصف هذه المحكمة تمثل آلية للاستعمار الجديد وتوقيع دول القارة وقياداتها .

كما تنتهز رئاسة الجمهورية هذه السانحة لتشجيع الحكومة والشعب البورندى على إستكمال إجراءات الانسحاب وقطع الطريق أمام قوة الاستعمار لاستغلال الشعوب الحرة التى إنعتقت من جبروتها
وأستنزافها .

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *