زواج سوداناس

طفلة خرجت من رحم أمها وعادت!


حامل

شارك الموضوع :

ذهبت مارغريت بويمر إلى المستشفى من أجل زيارة روتينية في أسبوعها السادس عشر من حملها بطفلها الثالث، فلاحظ الأطباء أن طفلتها تعاني من وجود ورم في آخر عمودها الفقري.
وأصبحت صحة الطفلة تسوء يوماً بعد يوم وقلبها بدأ بالفشل بسبب سحب الورم للدم من جسمها، فنصح
بعض الأطباء بويمر بإنهاء حملها، لكن الأطباء في مركز متخصص بالأطفال في تكساس قدموا لها خياراً آخر وهو إجراء جراحة للجنين.
وفي الأسبوع الثالث والعشرين من الحمل خضعت بويمر لجراحة للجنين طارئة، وخلال خمس ساعات أزال الجراحون تسعون بالمائة من الورم الذي بلغ حجمه أكبر من حجم الجنين، بعدها أعادوا الجنين مرة أخرى إلى رحم والدته وخيطوا الجرح.
الطفلة لينلي ولدت مرة أخرى بعد اثني عشر أسبوعاً من الولادة الأولى وكان وزنها يبلغ حوالي اثنين ونصف كيلوغراماً. وبعدها بثمانية أيام، خضعت لينلي مرة أخرى لعملية جراحية لاستئصال ما تبقى من الورم قبل عودتها للمنزل.

الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *