زواج سوداناس

المريخ للإنتقام أمام هلال الرمال


المريخ يغتال النسور برصاصة "عنكبة" ويواصل مطاردة الهلال على الصدارة

شارك الموضوع :

ينتظر فريق الكرة بنادي المريخ بفارق الصبر بداية مباراته أمام هلال الأبيض المقررة في الثامنة من مساء اليوم (الإثنين) على ملعب إستاد الخرطوم ليصفي حسابات قديمة مع رفاق مهند الطاهر والثأر لنفسه من عديد الهزائم التي تلقاها كانت اخرها على ملعبه وأمام جمهوره عندما خسر بخمسة أهداف مقابل هدف.
ولن يرضى أبناء المدرب فاروق جبرة بهزيمة جديدة أمام هلال التبلدي خلال المباراة التي تأتي في نصف نهائي بطولة كأس السودان، وسيقاتلون من أجل تحقيق الفوز الأول على هلال الأبيض بعد أربع مباريات كسبها بطل شمال كردفان، خاصة وأنهم يستهدفون الثأر والتأهل للمباراة النهائية ومن ثم إحراز اللقب من أجل إنقاذ الموسم بعد التفريط في بطولة الدوري الممتاز لمصلحة الغريم التقليدي الهلال.

استعد المريخ بطريقة خاصة، وانتظم في معسكر مغلق بفندق (روانيا)، وأجرى عديد الحصص التدريبية صحح خلالها فاروق جبرة الأخطاء في كل خطوط الفريق ورسم شكلاً جديداً يتناسب مع الطريقة التي أصبح يلعب بها (3/5/2).. والتي حققت نجاحاً كبيراً في مباراة الاهلي شندي وعبرها كسب المريخ النمور بهدفين دون مقابل في بطولة الدوري الممتاز. أما الطرف الآخر في اللقاء «هلال الأبيض» جهز نفسه بأفضل صورة ممكنة، ووصل إلى الخرطوم مبكراً ودخل في معسكر مغلق بسلاح المهندسين وسط إهتمام متعاظم من راعي الفريق مولانا أحمد هارون والي شمال كردفان والطي سخر كل إمكانياته لخدمة أبناء المدرب أبراهومة، فقد درج الرجل على متابعة الفريق خاصة قبل خوضه مباريات كبيرة، وعلى المستوى الفني خاض هلال الأبيض عديد المباريات الودية إطمأن خلالها مدرب الفريق أبراهومة على جاهزية كتيبته لمباراة اليوم. ومن المنتظر أن يدفع كابتن فاروق جبرة مدرب المريخ بتشكيلة مكونة من: جمال سالم، صلاح نمر، أحمد عبد الله ضفر، بخيت خميس، أبراهومة، مصعب عمر، أبراهيم جعفر، عمر بخيت، أوغستين أوكرا، رمضان عجب وبكري المدينة. ويخوض هلال الأبيض المباراة بتشكيلته المعتادة والتي قد تشهد بعض المفاجات، وسيلعب كل من: زكريا حيدر، مرتضى عبد الله، عمر سفاري، السماني الصاوي، علي خلف الله، النيل خلف الله، تنقا، مفضل محمد الحسن، مهند الطاهر، الشيخ موكورو وديكور موسى.

الخرطوم: محمد أحمد
صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *