زواج سوداناس

تخصيص 2.6 مليون دولار للاجئي جنوب السودان بشرق دارفور


المعاليا يتظاهرون ويمنعون مسؤولين من مباشرة مهامهم بشرق دارفور

شارك الموضوع :

صادق منسق الأمم المتحدة المقيم للشؤون الانسانية على تخصيص 2.6 مليون دولار من صندوق السودان الإنساني لدعم اللاجئين من مواطني دولة جنوب السودان في مخيمي النمر والفردوس بولاية شرق دارفور غربي السودان.

وقال مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة بالسودان (اوتشا) في نشرة تقلتها “سودان تربيون” الأثنين، إن الوضع في هذه المعسكرات استدعى ذلك، ووفقا للتقارير توفي 20 شخصاً من كبار السن، و26 طفلا دون خمسة سنوات”. وتابع “إن السبب الاساسي نتيجة للإصابة بالملاريا والاسهالات ولايزال الحصول على المياة يمثل تحدياً في مدينة الفردوس”.

وأوضح أن المبلغ سيخصص للأجئين في مدينة الفردوس لدعم تطوير الموقع وتقديم المساعدات الحيوية المنقذة للحياة “مأوى، طوارىء، الصحة، التغذية، حماية الأطفال ضد العنف القائم على النوع الاجتماعي، وأنشطة الحماية العامة، والمياة والمرافق الصحية” إلى 10.000 ألف لاجىء استقروا في “النمر” الموقع الجديد بالقرب من الضعين عاصمة ولاية شرق دارفور، وكذلك بناء مركز لاستقبال الوافدين الجدد في مدينة الفردوس.

وذكرت (أوتشا) أن بعثة مشتركة بين الوكالات ضمت وكالات الأمم المتحدة، والمنظمات غير الحكومية الدولية والوزارات ذات الصلة زارت بتاريخ 8 أكتوبر، مدينة الفردوس لتقييم احتياجات نحو 5300 لاجىء من مواطني جنوب السودان من مدينة راجا الذين ينتظر نقلهم في المستقبل إلى موقع النمر، والذي سيجري الفراغ من إنشائه في القريب وفقا للبعثة.

وأضافت “تشمل الاحتياجات ذات الأولوية للاجئين في مدينة الفردوس الحصول على خدمات المياه النقية والمرافق الصحية والصحة والتغذية”.

وأكدت أرسال موظفي التوعية والنظافة الى المنطقة لتوعية أفراد المجتمع حول المخاطر الصحية، مضيفة أن تقديم الخدمات الطبية للاجئين في عيادة الفردوس يشكل ضغطاً كبيراً على الموظفين والامدادت الطبية، نسبة لكثرة المترددين من المرضى اللاجئين في المعسكرات.

واوضحت أن الامراض الشائعة المبلغ عنها “الالتهابات الجلدية والتهابات العيون ذات الصلة بالنظافة، والعدوى الناتجة عن الاسهالات والالتهابات الجهاز التنفسي وحالات الاشتباه بالاصابة بالحصبة، والملاريا”.

وتقول مفوضية الأمم المتحدة لشئون اللاجئين إن عدد اللاجئين من مواطني دولة جنوب السودان المسجلين الذين وصلوا إلى السودان منذ شهر ديسمبر 2013 يبلغ 254.757 بما في ذلك 90.000 ألف شخص كانوا قد وصلوا هذا العام، وجرى استضافة 40% من الوافدين من دولة الجنوب في ولاية النيل الأبيض و22% في ولاية شرق دارفور.

وتقدر معتمدية شؤون اللاجئين السودانية، عدد اللاجئين الجنوبين الذين وصلوا البلاد بـ 500 ألف جنوبي في الفترة الأخيرة، ويتمركزون بولايات النيل الأبيض وشرق دارفور وغرب كردفان وجنوب كردفان.

سودان تربيون

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *