زواج سوداناس

بالفيديو .. الأغاني العربية التي رفض مغنّوها تأديتها مجدداً: ما السبب؟



شارك الموضوع :

تلْقى بعض الأغاني نجاحاً كبيراً، وتكون في أحيان كثيرة سبباً لنجاح أصحابها، لكن بعد هذا النجاح، لسبب أو لآخر، يرفض الفنانون إعادة أداء هذه الأغاني.

هذه الأسباب قد تكون سياسيّة أو شخصية أو غيرها، لكن أصحابها عبّروا، بشكل واضح، عن رفضهم أداءها، أقله في الوقت الحالي. في ما يلي نذكر أبرز هذه الأغاني العربية:

“اسمعني” ــ حمزة نمرة

قبل أيام قليلة أثناء أدائه في “مهرجان القاهرة للجاز”، رفض حمزة نمرة أداء أغنيته الشهيرة “اسمعني” التي تتوجّه كلماتها بشكل مباشر إلى الديكتاتور، أو إلى كل من يريد إعادة الشباب المصري والعربي إلى سنوات سابقة، وقال في الحفلة: “سامحوني مش هقدر أغنّيها”.

“صوت الحرية” ــ هاني عادل
بعد ثورة 25 يناير، كانت أشهر أغنية “صوت الحرية” لفريق “كايروكي” ومعه هاني عادل. والتصقت الأغنية باسم “كايروكي” وعادل. لكن قبل 7 أشهر وخلال حفلة في “حديقة الأزهر” في القاهرة، طالب الجمهور هاني عادل بأداء أغنية “صوت الحرية”، لكنه رفض غناءها قائلاً “لمّا يكون فيه حرية الأول”.

لمشاهدة الفيديو أضغط هنا

 

“جوا الروح” ــ إليسا
خلال حفلها في قرطاج عام 2009، طالب الجمهور من إليسا أداء أغنية “جوا الروح” التي سجلتها مع فضل شاكر، لكنها رفضت ذلك، مؤكدة أنها غير راضية عن الأغنية، وأن الظروف منعت تصويرها، وأنها لن تؤديها.

“عبالك نغم” ــ راغب علامة
لم يفصح راغب علامة يوماً لماذا لم يُعد غناء أغنية “عبالك نغم” التي سجلها منتصف ثمانينيات القرن الماضي، إلا أنه منذ إطلاقها وحتى اليوم لم يغنّها تقريباً ولا مرة على المسرح، فيما يرجح البعض أن يكون السبب فشل الأغنية جماهيرياً.

 

(العربي الجديد)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *