زواج سوداناس

علماء ينفون فرضية التأثير الإيجابي لنقل الدم “طازجا”


تبرع بالدم

شارك الموضوع :

أكد علماء من جامعة “ماكماستر” الكندية أن نقل الدم الطازج الذي لم يعط راسباً من جراء حفظه طويلا لا يقلل من نسبة الوفيات بين المرضى الذين ينقل الدم إليهم كما كان يشاع سابقا.

توصل العلماء إلى تلك النتيجة بعد أن قاموا بدراسة ملفات 3500 مريض كانوا في مشافي أستراليا وكندا وإسرائيل والولايات المتحدة، حيث لاحظوا أن نسبة الوفيات بين الاشخاص الذين أجريت لهم عمليات نقل دم طازج كانت حوالي الـ 9.1 %، بينما كانت نسبة الوفيات بين الاشخاص الذين أجريت لهم عمليات نقل دم قديم كانت حوالي الـ 8.7 %.

وأشار العلماء إلى أن كلتا النسبتين “لم تتأثرا لا بفئة الدم لدى المرضى ولا بالتشخيص ولا وضع المشافي أو البلدان التي كان فيها المرضى. “فجميع العينات التي تمت دراستها كانت موجودة في ظل ظروف شبه متطابقة، وحتى هذا الفارق بين نسبتي الوفيات لا يذكر.

كما أوضحوا أن تلك النتائج قد تضع حدا للنقاشات المستمرة حول ما إذا كانت مدة تخزين الدم المعد للنقل لاحقا قد تؤثر على جودته، وإذا كان نقل الدم الطازج أفضل من الدم العتيق بالنسبة لجودة النقل.

الجدير بالذكر أن التكنولوجيا الحديثة المتوفرة حاليا تسمح بتخزين الدم لمدة تصل إلى 42 يوما. ولكن هناك مخاوف كثيرة من تغيرات بيوكيميائية وبنيوية ووظيفية قد تحصل فيه من جراء حفظه.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *