زواج سوداناس

معارك جديدة حول توريت ومقتل مليشيات سلفا كير في مريدي و ياي


جيش جوبا

شارك الموضوع :

لا تزال معتقلات دولة جنوب السودان تجمع العديد من القيادات على رأسهم حاكم واو السابق الياس وايا الذي ظل معتقلا منذ يونيو الماضي برفقته نائب مدير جهاز الامن الداخلي لويس نتالي بسبب مخطط الرئيس سلفا كير بتعيين الياس رئيسا لأركان الجيش و لويس رئيسا لجهاز الامن لكن المخطط الذي كشف وضع الاثنين في المعتقل، وفي السياق ايضا أكمل نائب رئيس هيئة الاركان العامة للامداد الفريق ملوال ايوم اربعة اشهر تحت الاقامة الجبرية ، فيما كشف معلومات امس عن فرار نائب والي ولاية النيل الأزرق العميد ركن علي بندر السيسي من المعتقل في جوبا الى مقاطعة المابان بولاية اعالي النيل، وفي وسط الاستوائية افرج جهاز الامن عن (22) شابا اعتقلوا لعدة اشهر دون تهم، بدوره حث حاكم الولاية ديفيد لوكونقا موسس الأجهزة الامنية بعدم اعتقال مواطنين دون دليل، وفيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس. معارك جديدة اندلعت معارك جديدة في توريت بولاية شرق الاستوائية بين قوات الحكومة والمعارضة المسلحة التى يقودها رياك مشار امس (الثلاثاء) حيث قامت الحكومة بقصف مواقع المعارضة في المنطقة مما حدا بالمعارضة الرد على القصف بهجمات عنيفة، وفي ولاية وسط الاستوائية حيث هاجمت مليشيات (مثيانق انيور) الحكومة التابعة للرئيس سلفا كير موقع المعارضة في منطقة ياي ومريدي ، لكن المعارضة صدت الهجوم مما ادى لمقتل جميع عناصر المليشيات الحكومية بينما نقلت جثث مليشيات الحكومة الى مدينة ياي. ضحايا (لير) بدأت الحياة تعود الى (لير) بولاية الوحدة بعد توقف الاشتباكات خلال الـ(24) ساعة الماضية بعد اسابيع من الاشتباكات المتواصلة بين الحكومة والمعارضة المسلحة وبحسب ما اكدت مصادر اممية بالمنطقة فان (40) على الاقل قتلوا خلال تلك الاشتباكات بينما شرد القتال الآلاف من المنطقة. أحداث الإستوائية المتفرقة لقي ثمانية أشخاص مصرعهم وإصابة ثلاثة آخرين بمقاطعة منقلا بولاية جوبيك وفقا للمسؤولين المحليين، وأكد محافظ مقاطعة منقلا إيلاريو فول أن عربة كانت تقل مواطنين قادمة من مقري إلى جوبا تعرضت لهجوم مسلح من قبل مجهولين، مبينا ان الهجوم أودى بحياة 8 مواطنين وجرح ثلاثة آخرين، كما لقي مواطنان مصرعهما وجرح آخر في هجوم علي عربة نقل على طول الطريق بين جوبا ونمولي. وفي السياق لقي ايضا (4) مواطنين مصرعهم وجرح (6) في هجوم مسلح من قبل رعاة على مقاطعة ناورو بولاية نامورنيق. حيث أكدت وزيرة الإعلام جوسفن ناكورو مقتل (4) مواطنين و حرق (6) آخرين في هجوم مسلحة بغرض نهب الأبقار على مقاطعة ناورو، وكشفت جوسفن أن مجموعة مسلحة من مقاطعة كبويتا الشرقية هي التي شنت الهجوم المسلح علي مقاطعة ناورو، مبينة أن المعتدين قاموا بحرق بعض القرى. مشيرة إلى أن الحكومة سوف تقوم بزيارة إلى مقاطعة ناورو لحصر ضحايا الهجوم. صفقة مشبوهة كشفت وثيقة سرية تم تسريبها امس (الثلاثاء) عن صفقة نفطية بين شركة (ترافيجورا) العالمية المشبوهة مع دولة جنوب السودان لدعم وزارة المالية بمبلغ (10) ملايين دولار مقابل منح الشركة نفط شحنات شهر نوفمبر ، وبحسب الرسالة الموجهة الى وزير المالية في جوبا استيفن ضيو من الشركة العالمية طالبت الشركة الوزير بتقديم الشحنات لهم لانهم قاموا بالدفع المسبق الى جوبا ،وتعرف شركة (ترافيجورا) العالمية المشبوهة بانها قامت بفضيحة رمي مئات الأطنان من نفاياتها السامة على شواطئ ساحل العاج مما ادى لاصابة (108) آلاف شخص بالأمراض لتحدث إحدى أكبر الكوارث البيئية بالعالم ، كما ارتبطت الشركة بفضيحة مع هيئة الاذاعة البريطانية (BBC) التى قامت باخفاء المعلومات عن رمي النفايات السامة بعد ان رضخت لضغوط وسحبت من مواقعها كل تفاصيل القضية رغم أنها كانت محقة ومدعمة بالأدلة الدامغة والفحوصات التي تثبت وقوع جريمة رمي نفايات سامة، وبجانب فضيحة النفايات السامة فان الشركة العالمية متورطة ايضا في فضيحة النفط مقابل الغذاء في العراق بجانب الانفجار الكيميائي في النرويج. الحركات تستهدف الشباب استهدفت حركات درافور المسلحة في ولاية غرب بحر الغزال عددا من شباب منطقة راجا حيث افادت المعلومات ان الحركات اغتالت كل من (بول نيكولا وايزك نيكولا وموسيس نيكولا ومبارك لوا و رزق جيمس ‎‏) وهم من سكان مدينة راجا في حملة تستهدف الشباب بصفة خاصه لتهجيرهم من المدينة، كما اشتكى السكان ايضا من قيام الحركات المسلحة بممارسة القتل دون شفقة ولا رحمة على المواطنين العزل. حركة مشار تنفي تستعد قوات الشرطة العسكرية بدولة يوغندا للتدخل العسكري في جنوب السودان تحت مزاعم حماية اليوغنديين معتقلين لدى حركة المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان التى يقودها رياك مشار، وفي المقابل أكد المتحدث باسم زعيم المعارضة المسلحة جيمس قديت داك عدم وجود رهائن يوغنديين لدى قواتهم كما تزعم جوبا ، واضاف قديت انهم ليس لديهم ولا مواطن يوغندي واحد وانها مجرد دعاية من جوبا ضدهم، وطالب المتحدث الحكومة اليوغندي لعدم الاستماع لمثل هذه الأكاذيب. وفد نرويجي بجوبا استقبل رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت صباح امس (الثلاثاء) وزير الخارجية النرويجي بورغ برينده في قصر الرئاسة في جوبا حيث يتوقع ان يناقش اللقاء مقترحات دول الترويكا الجديد للسلام بالبلاد. محادثات بأثيوبيا أجرى وزير الخارجية الاثيوبي الدكتور تيدروس أدهانوم رئيس مفوضية التقييم لاتفاق سلام جنوب السودان فستوس موغاي حيث أكد الوزير التزام بلاده لدعم جهود السلام والاستقرار في جنوب السودان. رسالة شفهية وصل نائب وزير الخارجية للشئون الأفريقية المصري السفير حمدي سند لوزا، إلى جوبا عاصمة جنوب السودان في زيارة رسمية تستغرق يومين، وذلك لإبلاغ رسالة شفهية من الرئيس عبد الفتاح السيسي لرئيس جمهورية جنوب السودان سيلفا كير ميارديت، واستهل الوزير لقاءاته باجتماع مع النائب الأول لرئيس الجمهورية تعبان دينق تلاها لقاء مع رئيس الأركان العامة للجيش الشعبي بول ملونق، ويختتم الوزير لقاءته بلقاء الرئيس سلفا كيراليوم (الأربعاء). قوات يابانية جديدة أعلنت الحكومة اليابانية امس (الثلاثاء) أنها سترسل دفعة جديدة من قوات الدفاع الذاتي إلى دولة جنوب السودان في أواخر شهر نوفمبر القادم بعد تمديد مشاركة قوات الدفاع الذاتي في بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة لمدة خمسة أشهر وذلك حتى مارس القادم، وقالت الحكومة إنها سوف تقرر قبل مغادرة القوات فيما إذا سيتم إسناد واجبات إضافية لهم بموجب القوانين الأمنية الجديدة، التي دخلت حيز التنفيذ في مارس الماضي، وأتاحت لأفراد قوات الدفاع الذاتي المزيد من المرونة في مجال استخدام الأسلحة. اغتصابات ضد النوير كشف تقرير جديد لمنظمة العفو الدولية أن قوات حكومة دولة جنوب السودان مسؤولة عن قتل المدنيين واغتصاب النساء والفتيات ونهب الممتلكات في الأحداث التي اندلعت في يوليو في العاصمة جوبا ، واتهم التقرير حكومة سلفا كير باستهداف أفراد قبيلة النوير التي ينتمي إليها زعيم المعارضة رياك مشار،وقال المستشار الأعلى للاستجابة للأزمات بمنظمة العفو الدولية جواني مارينر أن قوات سلفا كير قتلت الرجال والنساء والفتيات ونفذت حملات نهب واسعة النطاق، واستنادا إلى بحث ميداني أجرته المنظمة في يوليو واغسطس وسبتمبر 2016 فقد أوردت العفو الدولية تفاصيل الاغتيالات والهجمات العشوائية والاغتصابات وعمليات النهب الواسعة التي نفذتها قوات جنوب السودان. وأضاف مارينر من المخجل أن تظل حكومة جوبا تحصل على الأسلحة بحرية بينما تستخدم هذه الأسلحة بصورة متكررة لارتكاب جرائم بموجب القانون الدولي وانتهاكات حقوق الإنسان، وكذلك وصف التقرير الانتهاكات التي ترتكبها حركة التمرد التي يقودها نائب الرئيس السابق رياك مشار، وأضاف التقرير أن الجنود التابعين للحكومة قاموا باغتصاب النساء والفتيات اللائي لا ينتمين إلى قبيلة الدينكا. اجتماع فندق كراون اجتماعت مجموعة تعبان دينق العسكرية التى يرأسها الجنرال جاتكوث هارقكوث مع قيادات الجيش الحكومي حيث بحث الاجتماع اتفاق السلام الذي وقع في أغسطس الماضي. جنوب السودان رفض جددت حكومة جنوب السودان موقفها حول مكونات قوة الحماية الإقليمية التي المنتظر أن تنشر في جوبا وفقا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2304 الصادر كي تتولى هذه القوات مسألة الأمن في جوبا، وقال المتحدث باسم رئاسة جنوب السودان انتوني ويك، إن الحكومة لا تزال تتمسك بموقفها حول مكونات قوات الحماية الإقليمية التي ستتولى حكومة جنوب السودان اختيار الدول التي يجب أن تشارك قواتها ضمن قوات الحماية في جوبا. وبين أتينج ويك أن الجنرال تعبان دينق النائب الأول للرئيس قد تناول هذه المسالة مع بعض مبعوثي الدول بمجلس الأمن بينهم سفير الولايات المتحدة الأمريكية. مؤكدا على موقف جوبا بعدم قبول أي قوات من دول جوار جنوب السودان أن تكون ضمن القوات الإقليمية. سيطرة الحكومة أقرت القوات الميدانية للمعارضة المسلحة في ولاية أعالى النيل ، بسيطرة القوات الحكومية بملكال على منطقتي وارجوك وليلو بعد المعارك الأخيرة بالقرب من مدينة ملكال. وأكد اللواء أوبج بارقيت أحد القادة الميدانيين للمعارضة في المعارك الاخيرة مع القوات الحكومية حول مدينة ملكال، سيطرة القوات الحكومية على منطقتي ليلو ووارجوك. وجدد القائد الميداني نفيه لقتل الحكومة 56 من مقاتليهم، ولم يستبعد بارقيت تجدد المعارك بينهم في تلك المناطق في أي وقت. وفاة مواطن بفلج طالبت أسرة المواطن فضل المولى الحاج الجاك حكومة جنوب السودان بتحقيق عاجل في وفاة ابنهم الحاج فضل المولى إثر الاعتداء عليه ضربا من قبل شرطة فلوج بولاية أعالي النيل بجنوب السودان مطلع الشهر الجاري. وقال فضل المولى الحاج ألجاك والد المتوفي أن اثنين من أبنائه لا يزالان يتلقيان العلاج تحت ظروف صحية حرجة وهما حافظ و عزالدين منذ ان اعتدت عليهم الشرطة ضربا بينما توفى الحاج فضل المولى، و ذلك على خلفية عمليات سرقة واسعة طالت محلاتهم التجارية بمنطقة فلوج في الأول من الشهر الجاري. و بين فضل المولى أنه بعد العثور على البضائع المسروقة قامت الشرطة باحتجاز أبنائه ومصادرة بضائعهم بينما تم اطلاق سراح المتهمين في السرقة.وناشد فضل المولى الحاج حكومة جنوب السودان بإجراء تحقيقات في الاعتداء على أبنائه وتقديم الضالعين في تعذيبهم إلى العدالة في أسرع وقت ممكن، واسترداد الممتلكات المصادرة بينها خمسمائة ألف جنيه نقداً.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *