زواج سوداناس

سلفا كـير يقود عـملية إجلاء عرقي استعداداً للمـعارك في البلاد


وفد مشار يعقد مؤتمراً بالخرطوم ويتهم سلفاكير بإستخدام أسلحة مصرية

شارك الموضوع :

صدت المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان هجوماً حكومياً على مواقعها في منطقة ياي نفذه الطيران الحكومي المدعوم بالقوات البرية الحكومية مما أدى لفرار المئات من مقاطعة ماقوي الى الحدود اليوغندية خوفاً من الاشتباكات وانعدام الامن بالمنطقة. وبحسب مصدر عسكري لـ(الإنتباهة) فإن ياي شهدت امس معارك شرسة بين الجانبيين، وفي ولاية غرب الاستوائية اكد مصدر ان القوات المعارضة تمكنت من فرض حصار كامل على منطقة مندري بعد مقتل العشرات من القوات الحكومية في المعارك التي دارت خلال الايام الماضية ويتوقع أن تعلن المعارضة عن سقوط المنطقة خلال الساعات القادمة. فيما يلي تفاصيل الأحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس: مشار يغادر يغادر زعيم المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان مدينة جوهانسبرغ بدولة جنوب افريقيا لإجراء جولة إفريقية تهدف لبحث الاوضاع بالبلاد بعد انهيار اتفاق السلام الذي وقِّع في اغسطس 2015، وافاد مصدر موثَّق بان مشار سيغادر خلال الساعات القادمة الى إحدى دول (ايقاد) لبحث قضية جنوب السودان بعد مشاروات يفترض أن تكون قد انعقدت مع حكومة جنوب افريقيا امس (الخميس). أطلاق نار بجوبا فتح مجهولون النار على مدنيين بجوار جامعة جوبا بحي الثورة احد احياء عاصمة دولة جنوب السودان مما ادى لمقتل امرأة واصابة العشرات بجروح ، ووفق شهود عيان فإن المجهولين كانوا يرتدون زي الشرطة عندما فتحوا النار على المدنيين وهرع المواطنون الى منازلهم الامر الذي ادى لتوقف مرور السيارات باتجاه قصر الرئيس سلفا كير،عقب الحادثة انتشر جنود الجيش في الشوراع لاحتواء الحادثة، وفي سياق منفصل اطلق مجهولون النارعلى موكب محافظ الير السابق (وال ياي قارموث) مما ادى لمقتل ثلاثة من طاقم حراسته وسائقه، وفي جوبا ايضاً قام مجهولون بنهب مخازن منظمة الغذاء العالمي للمرة الثانية ولم تصدر المنظمة أي بيان يشير لعملية النهب، يضاف بأن مخازن الامم المتحدة كانت قد نهبت خلال احداث جوبا في يوليو الماضي. إجلاء عرقي قاد رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميادريت اكبر عملية اخلاء عرقي بالبلاد منذ اندلاع الحرب الاهلية حيث وجه بنقل ابناء قبيلته من الدينكا من مدينة ياي بولاية وسط الاستوائية الى جوبا العاصمة بعد الحوادث العرقية التي تعرضوا لها خلال الاسابيع الماضية وادت لمقتل العشرات من الدينكا، وبحسب المعلومات فإن بصات تحت حراسة عسكرية من الجيش قامت بنقل ابناء الدينكا الى جوبا في اول عملية اخلاء عرقي تتم منذ اندلاع الحرب الاهلية، ووفقا ًللتقارير فان الدينكا الذين يطلق عليهم لقب (MTN) تم استهدافهم بشكل ممنهج في الاستوائية من قبل قبائل اخرى، ويفيد نائب المتحدث بالمعارضة المسلحة العقيد نارجي جيرمللي رومان ان البصات والشاحنات العسكرية التي ستحمل ابناء الدينكا وصلت بالفعل الى ياي حيث يرافقها المئات من مليشيات (مثيانق اينور) غير الحكومية التابعة لقبيلة الدينكا، وعلى ذات النسق جرت عمليات إخلاء للموظفين العاملين في المنظمات غير الحكومية في اقليم بحر الغزال واعالي النيل من ابناء الاستوائية بحسب ما أكد تقرير لمنظمة الامم المتحدة في نيويورك .وتفيد المعلومات ان عمليات نقل الاستوائيين طالت ولايات (واراب، بحيرات، اويل) حيث اجلي المئات منهم بعد مقتل العشرات من الاستوائيين في تلك المناطق. وفي السياق نفسه أمر نائب حاكم ولاية واو جوزيف ايان بطرد الاستوائيين الذين يعملون في المنظمات غير الحكومية من مدينة واو بصفة خاصة ومن ولاية واو بصفة عامة بعد اجتماع جمع نائب حاكم جوزيف ايان اعضاء (مجلس اعيان الدينكا) في واو في ظل الحملة المنظمة التي يقوم بها المجلس تجاه المواطنين الاستوائيين بمناطق بحر الغزال ، يضاف بان سلطات ولايتي قوقريال وتويج منعت المواطنين من ولاية واو من السفر عبر أراضي الولايتين والمواطنين الذين تمنعهم سلطات تلك الولايتين هم مواطني غرب بحر الغزال خاصة قبائل (الفراتيت – البلندا – خريش)، بدورها أكدت سلطات ولاية واو التزامها بحماية الاستوائيين في اراضيها بعد بيان (شباب بحر الغزال الكبرى) الذين امهلوا الاستوائيين (72) ساعة لمغادرة مناطقهم قبل تعرضهم للمجازر، وقال المتحدث باسم حكومة واو بونا قودنسيو وول انهم سيقومون بحماية الاستوائيين وأن قواتهم ستظل يقظة لمواجهة أي تهديد لهم. نشر قوات أفاد محافظ مقاطعة منقلا بولاية جوبيك بالاستوائية الوسطى بجنوب السودان الأريو بول أن السلطات الحكومية بدأت بوضع قوات واسعة الانتشار على طريق جوبا بور. جاء ذلك عقب سلسلة من حوادث الإعتداء على المدنيين بلغ ضحاياها أكثر من عشرين شخصا ًمنذ الأسبوع الماضي. وكشف المحافظ عن إصابة عدداً من المواطنين وبعد إطلاق النار على بص صغير كان يقل مواطنين قادما ًمن منقري في طريقه إلى جوبا. وقال المحافظ إن الاضطرابات الأمنية والاعتداء على المواطنين لم تترك خياراً آخر للحكومة سوى نشر قوات حماية واسعة الانتشار بجانب دوريات نشطة للقوات الأمنية على طول الطريق تفادياً لأية حوادث أخرى تقع ضد المواطنين. خطاب سلفا كير دعا رئيس دولة جنوب السودان ولاة الولايات برئاسة حزب الحركة الشعبية في مناطقهم بصورة مؤقتة لضمان مشاركة الجميع في ادارة الحزب، وافاد مراقبوان ان دعوة سلفا كير تمثل فتح الباب لمجموعة تعبان دينق والمجموعات الاخرى المتحالفة مع الحكومة للانضواء تحت حزب الرئيس، يشار ان خطاب الرئيس اذيع يوم الاربعاء الماضي في الثامنة مساء. اجتماع الأسود عقدت القيادة العسكرية العليا لأسود غرب بحر الغزال بدولة جنوب السودان برئاسة الفريق ركن فايز إسماعيل فطر واللواء توماس بازيلو تيندو والعميد حسين قالا اندل اجتماعاً في مقرهم تناول مستجدات الاوضاع في البلاد. اعتقال مدير بنك اعتقلت عناصر جهاز الامن الوطني بدولة جنوب السودان مدير فرع بنك كينيا التجاري في ولاية غرب الاستوائية أوليفر ديمنو لاسباب غير معلنة، حيث أكد شهود عيان ان مدير البنك الكيني اعتقل يوم الثلاثاء الماضي من منزله وتم نقله الى مكاتب جهاز الامن بسبب تورطه بتحويل اموال لاشخاص مرتبطين بالمعارضة المسلحة، وكان البنك قد اتهم في الفترة الماضية بتسهيل عمليات غسيل اموال المسؤولين الحكوميين الفاسدين بحكومة جنوب السودان، بما في ذلك كبار القادة العسكريين حيث اكد تقرير منظمة (كفاية) الامريكي أن البنك المملوك للحكومة الكينية شارك في تحويل الأموال سرقها مسؤولون فاسدون، ومن بين كبار جنرالات الجيش قبريال جوك رياك، الذي نقل مئات الآلاف من الدولارات رغم ان راتبه الشهري كونها أقل من 3 آلاف دولار في السنة. انشاء مستشفى للمجانيين يتوقع ان ينقل المختلين عقليا ًفي دولة جنوب السودان من السجون الى مستشفى جوبا بعد انشاء مجمع خاص بهم بحسب ما اعلن وزير الصحة رياك قاي، وكان المرضاء المختلين عقلياً يعالجون في السجون نظراً لعدم وجود مستشفى خاص بهم، وقال الوزير إن مستشفى للامراض العقلية سيتم انشاؤه بدعم من حكومة الهند حيث خصصت ارض له في جنوب غرب العاصمة جوبا، ويظهر في الصورة احد المرضى المختلين عقلياً وهو مكبل في سجن جوبا. زيارة المسؤول النرويجي وصف وزير خارجية النرويج بورج برانداه الحياة بها بالمزرية والخطيرة ونوه الى تنفيذ الترتيبات الامنية حاثا ًكل اطراف النزاع بالوقوف الفوري لكافة الانشطة القتالية للاستباب الامن عن طريق تنفيذ الترتيبات الامنية المنصوص بالاتفاقية حلول الازمة للسلام اغسطس 2015م، وشدد الوزير في مؤتمر صحافي من جوبا علي فتح قنوات وممرات ومسارات لعمل المنظمات والوكلات الانسانية لتقديم وتوصيل المساعدات الانسانية لكافة الولايات المختلفة ولمعسكرات اللاجئين واشترط المسؤول على الحكومة الانتقالية اشراك كافة القادة بمن فيهم د.رياك مشار,للمساهمة في سلام مستدام والتحول نحو المسار الديمقراطي، واعلن وزير الخارجية النرويجي وقف المشاريع التنموية بجنوب السودان حتى 2018 بعد الانتخابات، وفي السياق استقبل الرئيس الكيني اوهورو كينياتا الوزير النرويجي امس في قصر الرئاسة في نيروبي. الجيش ينتقد تقرير العفو قال الجيش الشعبي الحكومي بدولة جنوب السودان إن تقرير منظمة العفو الدولية و الذي وجه اتهاماً مباشراً للجيش الشعبي بانتهاك حقوق الإنسان وقتل المدنيين و نهب ممتلكاتهم، لا يحتوي على أية أدلة تثبت تورط الجيش الشعبي في هذه الجرائم. وتقول المنظمة إن باحثيها أجروا مقابلات مباشرة مع عدد من ضحايا الاغتصاب و غيرهم من ضحايا هذه الانتهاكات، كما نشر التقرير عدداً من الصور حول أعمال التعذيب والنهب التي شملت مؤسسات رسمية. وفي التقرير الذي نشرته المنظمة تضمن صوراً لمواقع تم نهبها بما في ذلك مقر منظمة الأغذية العالمية بجوبا، كما أظهر التقرير صورا ًلمن أصيبوا في عملية القذف المدفعي على مقر حماية النازحين بجوبا بواسطة المدرعات الحكومية.الإ أن الناطق الرسمي باسم الجيش الحكومي، العميد لول رواي، قال إن تقرير منظمة العفو الدولية لايحتوي على شيء جديد ولا يعدو كونه اتهامات تفتقر للأدلة، لكنه استدرك قائلاً إن الجيش الحكومي ألقى القبض على 77 من منسوبيه كما تمت محاكمتهم بجرائم مختلفة تصل عقوبتها إلى الإعدام و السجن لعدة أعوام ويصل بعضها إلى أكثر من عشر سنوات. تسريح(145) طفلاً كشفت منظمة رعاية الطفولة التابعة للامم المتحدة (اليونيسيف) إن المجموعات المسلحة في جنوب السودان قامت بتسريح 145 طفلا ً، داعية الأطراف المتحاربة إلى وقف تجنيد الأطفال في البلاد. وقالت إنه تم الإفراج عن الأطفال من قبل متمردي الحركة الشعبية في المعارضة بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار، وفصيل كوبرا الذي وقع على اتفاق سلام مع الحكومة في عام 2014.وقال ممثل اليونيسيف بجنوب السودان، ماهيمبو مدوي، إن عودة هؤلاء الأطفال إلى المدرسة وتقديم الخدمات للمجتمعات المحلية من أولويات المنظمة الأممية. وتابع ومع استمرار القتال في جميع أنحاء البلاد، لاتزال اليونيسف تتلقى بصورة متواصلة تقارير عن تجنيد الأطفال في مناطق الوحدة وجونقلي وغيرها من الولايات. وبينت اليونسيف أنه تم تسريح هؤلاء الأطفال الجنود بمنطقة البيبور. معاناة 500 نازح يعاني أكثر من (500) نازح فرو إلى مخيمات الأمم المتحدة بواو جراء أحداث العنف التي اندلعت هذا العام من سوء الاوضاع المعيشية. وقال النازح ماتيت يات من داخل المخيم بواو إن أوضاعهم الإنسانية أصبحت مأساوية جدا ًنسبة لانعدام مياه الشرب والأدوية.مشيراً إلى أنهم طالبوا بعثة الأمم المتحدة بإنشاء مضخات لهم داخل المعسكر لحل أزمة المياه لكنها فشلت في القيام بذلك. وذكر النازح ماتيت يات أنهم يعيشون أوضاعاً مذرية جدا ًمع نقص المرافق الصحية حيث يوجد فقط مرحاضين شبه ممتلئين مقابل أكثر من (500) نازح. موضحاً أنهم اخطروا البعثة بذلك منذ الشهر الماضي ولكنها لم تفعل شيئاً، هذا وناشد ماتيت المنظمات الإنسانية بالإسراع في تقديم العون الإنساني لهم. إحياء اتفاقية السلام حثت إيلين مارغريت لوج، الممثلة الخاصة ورئيس بعثة الأمم المتحدة في جنوب السودان، حكومة كير لوضع مصلحة الشعب في المقام الأول، قائلة إن المعاناة يجب أن تتوقف ببساطة. وقالت مارغريت في خطاب بمناسبة الاحتفال: حان الوقت لالقاء السلاح والالتزام بالحوار الشامل والمصالحة والعدالة . مبينة أنه كان هنالك أمل كبير في العام الماضي أن اللاجئين سيعودون إلى الوطن، بجانب عودة الأطفال إلى المدارس مجدداً بعد توقيع اتفاقية السلام. وتابعت إيلين في عام2016، وهو العام الخامس لاستقلال جنوب السودان، كنا نتوقع أن يتوحد قادة جنوب السودان لوضع البلاد في جديد مسار، مسار نحو الاستقرار والسلام والازدهار. وأضافت للأسف، تجدد القتال الذي اندلع في جوبا في يوليو يمثل انتكاسة كبيرة أدت إلى تعطيل عملية السلام، ولكن جئنا معاً إلى هنا اليوم، للاحتفال بيوم الأمم المتحدة، ويجب أن نكون ثابتين في إيماننا بأن أبناء جنوب السودان يمكنهم أن يضعوا خلافاتهم جانبا ًويتحدوا من أجل السلام . وطالبت مسؤولة الأمم المتحدة في البلاد بإحياء عملية السلام وتنفيذها تنفيذا ًكاملاً وبطريقة تشمل جميع الناس في جنوب السودان حتى يتمكنوا من تحقيق أحلامهم وطموحاتهم. إضراب معلمي جونقلي جدد المعلمين بولاية جونقلي بجنوب السودان رفضهم القاطع لدعوة الحكومة برفع الإضراب الذي دخل اسبوعه الرابع احتجاجا ًعلى عدم صرف مرتباتهم منذ بداية العام الحالي.في وقت فيه تقول وزارة التربية و التعليم بالولاية ان عدم دفع مرتبات المعلمين ليست مشكلة ولاية وإنما هي مسألة عامة في جنوب السودان. وقال الأستاذ روبن ماتيوب مايول، ممثل المعلمين بولاية جونقلي، إن الإضراب جاء احتجاجاً على الظروف الصعبة التي يواجهها المعلمون، مبينا ًأن المعلمين قضوا عشرة أشهر دون استلام أية مرتبات. وذكر الأستاذ روبن مايول أن حكومة الولاية كونت لجنة للاجتماع مع المعلمين للتقصي حول مطالبة الأساتذة بضرورة التعامل على غرار الولايات الأخرى حيث تنكر الحكومة عدم استلامها الميزانية الولائية. موضحاً أن اللجنة سترفع تقريرها للحاكم والذي بدوره سيقرر ما الذي سيحدث بهذا الشأن. وذكر الأستاذ ميول أنه حتى الآن لا يوجد رد من حكومة الولاية منذ اجتماعها مع المعلمين المضربين السبت الماضي، مشددا ًعلى عدم رفع الإضراب ما لم تحل مسألة المرتبات. من جانبه قال مسؤول التخطيط ووضع الميزانية بوزارة التربية بولاية جونقلي، أتيم مابير، إن عدم صرف المرتبات للمعلمين بجونقلي ليس أمرا ًاستثنائيا ًبينما هي قضية قومية. وزعم أتيم مابير أن المدارس لا تزال تعمل رغم اضراب المعلمين، معتبراً أن مجموعة المعلمين المضربين مجرد أفراد بدون أي سند رسمي بتمثيل المعلمين. مرض الكبد الوبائي كشفت إحصائيات رسمية من وزارتي الصحة بمنطقتي شرق وغرب الإستوائية بدولة جنوب السودان تفشي الإصابة بفيروس مرض الكبد الوبائي فئة (ب). وقال وزير الصحة بولاية قودوي بغرب الاستوائية، لينو أوتو، إن هناك انتشار لمرض الكبد الوبائي من نوع فيروس (ب)، حيث يتراوح عدد المصابين وفق السجلات الرسمية حوالي 90 إلى 100 شخصاً. و بين الوزير أن حكومة الولاية لا تزال تعمل مع المنظمات الصحية ومنظمة الصحة العالمية للحد من انتشار وكيفية معالجة المصابين، مشيرا ًإلى انعدام علاج مرض الكبد الوبائي بشكل كامل في دول المنطقة، وذلك على حد الوزير. وفي سياق ذي صلة، قال الدكتور مصطفى لوكورو مدير مستشفى كبويتا بولاية نامورنيانق الجديدة إن الفحوصات الطبية أظهرت انتشار مرض الكبد الوبائي في منطقة كبويتا جميعها تم التعرف عليها بمحض الصدفة. وبين لوكورو أنه تم اكتشاف 12 شخصاً من المصابين بالمرض، مشيراً إلى أنه يحتمل أن تكون هناك حالات أخرى لم يتم فحصها بعد. انشقاق حرس الوزير انشق حراس وزير التعليم العالي بدولة جنوب السودان يين اورال لام توت بعد مغادرته جوبا الى معسكرات الامم المتحدة وعلمت (الإنتباهة) ان حرس الوزير الذي يدعى ماي قوير دينق انشق عن الوزير بعد ان وجد الوزير يحكم تحت قيادة مجلس اعيان قبيلة الدينكا ويخدم قواتهم المتمثلة في مليشيات مثيانق انيور، وبحسب المعلومات فإن حرس الوزير ماي ابدى استغرابه من الحظر الذي تفرضه حكومة جوبا على الوزير الاتحادي التابع لمجموعة تعبان دينق من السفر خارج البلاد، واكد الحرس انه اعلن انضمامه الى حركة رياك مشار الذي يقود المعارضة المسلحة بالبلاد.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *