زواج سوداناس

أردوغان “يحذر” الحشد الشعبي من ترهيب التركمان في تلعفر


رجب طيب أردوغان

شارك الموضوع :

حذر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ميليشيات الحشد الشعبي التي اعلنت أنها شنت هجوما على تلعفر (شمال غرب العراق)، من مغبة مهاجمة التركمان في المنطقة.

ونقلت وسائل إعلام عن أردوغان قوله “إذا قام الحشد الشعبي بزرع الرعب هناك، سيكون ردنا مختلفا”، دون أن يحدد التدابير التي سيتخذها.

وتضم قوات الحشد الشعبي متطوعين وفصائل طائفية تتلقى دعما من إيران، ولعبت دورا كبيرا في استعادة السيطرة على مدن ومناطق واسعة من تنظيم داعش.

وأعلنت قوات الحشد الشعبي أنها شنت هجوما على مدينة تلعفر التي يسيطر عليها داعش.

ومدينة تلعفر التي يعيش فيها عدد كبير من التركمان تقع على محور حيوي بالنسبة لداعش يربط الرقة معقله في سوريا بمدينة الموصل معقله في العراق والتي تشن القوات العراقية عملية عسكرية لاستعادتها.

وأكد أردوغان أن المعلومات المتوافرة لديه لا تسمح بأن يؤكد أن ميلشيا الحشد تتجه نحو تلعفر، لكنه قال “على أي حال، نحن لا نرى أن شيئا مماثلا سيكون إيجابيا”.

ومنذ بدء الهجوم على الموصل، أكدت تركيا معارضتها لمشاركة ميلشيا الحشد في العمليات العسكرية، محذرة من خطر اندلاع حرب طائفية.

وواجهت هذه الميليشيات في السابق اتهامات بارتكاب فظائع عندما دخلت مدنا عراقية تسكنها مجموعات سنية، غير أنها أكدت أنها لا تنوي الدخول إلى الموصل ذات الغالبية السنية.

ويتمركز مئات من الجنود الأتراك في قاعدة بعشيقة في منطقة الموصل رغم معارضة بغداد التي تعتبرهم “قوة احتلال”.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *