زواج سوداناس

بالفيديو.. شاهد ماذا فعل زوجان في منزلهما بعد الطلاق


فتاة زعل

شارك الموضوع :

عمد زوجان روسيان ثريان، إلى بناء جدار فاصل في القصر الذي يعيشان فيه، في أعقاب انفصالهما، ليحصل كل منهما على نصف المنزل.

وأصدرت المحكمة قرارًا بتقسيم القصر المؤلف من ثلاثة طوابق بين الزوجين السابقين مارجريتا تسيفنينكو وزوجها سيرجي، وذلك بعدما خاضا معارك قانونية طويلة منذ عام 2010 في أعقاب انفصالهما.

وبحسب موقع “أوديتي سنترال”، قالت مارجريتا إن زوجها السابق حاول إجبارها وابنها المعاق الذي يبلغ من العمر 12 عاما، على مغادرة المنزل عدة مرات، ولجأ إلى عدة حيل من بينها تعطيل نظام التدفئة خلال فصل الشتاء، لكنه ابتكر طريقة جديدة لمضايقتها في أعقاب صدور قرار المحكمة، وسارع إلى الاستعانة بعمال بناء قاموا بسد جميع المنافذ، بما في ذك الأبواب الواصلة إلى الطوابق العليا.

واتخذ الزوج سيرجي الإجراءت التي تمنع زوجته من الوصول إلى الطوابق العليا عبر هذا الدرج بعد أن حصل على الدرج وفقا للخبير القانوني الذي أجرى القياسات في القصر، وحدد الغرف التي يحصل عليها كل من الزوجين السابقين.

وفوجئت مارجريتا عند تناولها الفطور مع ابنها، بعمال البناء يصلون إلى المنزل برفقة مسئول قضائي، بهدف تقسيم المنزل باستخدام جدران من الطوب السميك، وعندما عرضت عليهم قرار المحكمة الذي يمنحها فرصة بناء درج منفصل حتى 17 مارس 2017، قال المسئول القضائي إن من حق الزوج أن يفعل ما يشاء في الحصة الخاصة به.

وأشارت مارجريتا إلى أن العمال لم يعطوها فرصة لإيقاظ صديقتها التي كانت تنام في إحدى الغرف بالطابق العلوي، وسارعوا إلى بناء الجدران، مما جعلها محتجزة في الأعلى، واضطرت إلى الاستعانة بالشرطة لإخراجها في عملية استمرت 3 ساعات.

وأصبحت مارجريتا بحاجة إلى قرار من المحكمة لهدم الجدار الذي يمنعها من أخذ حصتها من الطوابق العلوية، وبعد سنوات من المعارك القانونية، لم تعد قادرة على فعل ذلك، كما أن مواردها المالية المحدوة لا تسمح لها في الوقت الحاضر ببناء درج خاص بها.

لمشاهدة الفيديو أضغط هنا

بوابة فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *