زواج سوداناس

الإمارات تضع أول قانون للقراءة في الوطن العربي


الشيخ محمد بن راشد - حاكم دبي

شارك الموضوع :

قال الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، حاكم دبي، إن دولة الإمارات أصدرت قانونًا للقراءة، وهو الأول من نوعه في المنطقة العربية، ويضع الأطر التشريعية لترسيخ القراءة، ويُلزم الحكومة بالتدخل المبكر للقراءة، ويعطي الموظف الحق في القراءة ضمن ساعات العمل.

وكتب حاكم دبي تغريدة على “تويتر” قائلا: “في بادرة حضارية وتشريعية غير مسبوقة أصدر رئيس الدولة أول قانون للقراءة في المنطقة يضع الأطر التشريعية والتنفيذية الحكومية لترسيخ القراءة”.

وأضاف: “القانون يلزم الحكومة بالتدخل مبكرًا لترسيخ القراءة عبر توفير الحقيبة المعرفية للمواليد ويعطي الموظف الحق في القراءة التخصصية ضمن ساعات العمل، والقانون يعفي مواد القراءة من أي رسوم أو ضرائب لغايات التأليف أو النشر أو الطباعة والتوزيع ويوفر تسهيلات للمؤلفين والمحررين ودور النشر بالدولة”.

وتابع محمد بن راشد آل مكتوم: “القانون يلزم المدارس بوضع خطة سنوية لتشجيع القراءة بين الطلاب، ويرسخ احترام الكتاب بينهم بمنع إتلافه وصونه وإعــادة استخدامه أو التبرع به، والقانون يرسخ أيضًا الكتاب كأحد المظاهر الحضارية في مجتمعنا ويلزم المقاهي في المراكز التجارية بتوفير مواد القراءة لمرتاديها”.

وأوضح قائلا: “قانون القراءة سيعمل على تحفيز القطاع الخاص للاستثمار في إنشاء المكتبات والمراكز الثقافية من خلال منحه الحوافز والتسهيلات والتخفيضات، وقانون القراءة أقر إنشاء الصندوق الوطني لدعم مبادرات القراءة، وألزم وسائل الإعلام العامة بتخصيص مساحات برامجية للتشجيع على القراءة”.

وأكد حاكم دبي قائلا: “هدفنا أن يكون عام 2016 بداية لتغيير ثقافي وحضاري مستدام بين أجيالنا، وتغيير يرسخ قيمة الكتاب ويمجد العلم والمعرفة ويُعلي شأن القراءة”.

بوابة فيتو

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *