زواج سوداناس

لجنة الاسئتناف تهز الكرة السودانية بزلزال أزمة معقدة


سلمي الماجدي - فريق النهضة

شارك الموضوع :

ضربت لجنة الاستئناف بالاتحاد السوداني لكرة القدم، الموسم الكروي بزلزال جديد، عقب قراراتها المثيرة للجدل، مساء الإثنين، وهو ما أدخل الكرة السودانية في أزمة معقدة.

ونجمت الأزمة، بعدما قضت اللجنة، بخوض النيل شندي، مباراتي ملحق مع رابع الدوري العام، من أجل حسم البقاء في الدوري الممتاز، بعدما كان من المقرر أن يخوض المباراتين فريق الأهلي الخرطوم.

وكان الأهلي الخرطوم، احتل المركز الـ 15 مع نهاية الدوري الممتاز، وهو ترتيب يقود إلى خوض مباراتي ملحق مع رابع بطولة الدوري العام.

لكن الأهلي، تقدم بشكوى ضد لائحة بطولة الممتاز، مبررًا تعارضها مع القواعد العامة المنظمة لنشاط الكرة بالسودان.

وقال الأهلي، إن حسم أمر الهبوط والصعود، وترتيب الفرق يتناقض في القواعد العامة، التي يتم الحسم فيها، بفارق الأهداف الصافية من مجموع مباريات الفريقين بالدوري، مع نص لائحة الممتاز التي يتم الحسم فيها بالمواجهات المباشرة لمبارياتي الفريقين بالبطولة.

وتساوى الأهلي الخرطوم، مع النيل شندي ولكل منهما 32 نقطة، وحسب لائحة الدوري الممتاز، فإن النيل شندي، هو الذي حسم البقاء رسميًا حيث خسر ذهابًا أمام الأهلي الخرطوم بهدف نظيف، وفاز إيابًا بهدفين نظيفين.

لكن مع قبول استئناف الأهلي الخرطوم، والذي أكدت فيه اللجنة أن القواعد العامة، تعلو في إحكامها على لائحة البطولة، في حالة التعارض في النصوص، فإن الأهلي يكون هو من ثبت موقعه حيث إن أهداف الصافية (-16)، بينما الأهلي شندي (-26).

وبناء على ذلك، فقد أفلت الأهلي من خوض مباراتي الملحق مع رابع الدوري العام، وبات على النيل شندي، خوض مباراتي الملحق.

وشكل الأمر، أزمة كبيرة، حيث كان الأهلي شرع في تدريبات منذ نهاية البطولة في 21 أكتوبر/تشرين الأول، فيما قام النيل شندي بتسريح لاعبيه منذ 11 أكتوبر/ تشرين الأول، بعد نهاية الموسم.

بالإضافة إلى تلك الأزمة، فقد شكل قرار آخر للجنة، أزمة ثانية.

كان فريق الشرطة القاضاف، من شرق السودان، استأنف ضد قرار اللجنة المنظمة، التي رفضت شكواه ضد فريق النهضة، من مدينة رَبَك وسط السودان، الذي أشرك لاعبا بصورة غير قانونية.

الشرطة، كان قد خسر بملعبه المباراة بين الفريقين بالمرحلة النهائية من الدوري، ورفضت اللجنة شكواه فصعدها للاستئنافات، التي حكمت لصالحه، ومنحته نقاط المباراة، وصعد للدوري العام الأسبوع الماضي.

ورفضت اللجنة، بالمقابل طلب فحص تقدم به فريق النهضة، كاشفًا فيه معلومات جديدة، تتعلق بلاعبه مثار الشكوى.

ونتيجة لذلك، صعد فريق حي الوادي من مدينة نيالا بغرب السودان، إلى الدرجة الممتازة دون أن يكون له حتى مجرد أمل في الصعود، بعد خصم 6 نقاط من فريق النهضة ربك.

كووورة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *