زواج سوداناس

بماذا سيُلقب بيل كلينتون إذا فازت هيلاري بالرئاسة؟


تشيلسي كلينتون” (36 عاما) و”إيفانكا ترامب

شارك الموضوع :

مع اقتراب موعد الانتخابات الرئاسية الأميركية، تزايد طرح السؤال عن اللقب الذي سيحمله بيل كلينتون، حال أصبحت زوجته مرشحة الحزب الديمقراطي هيلاري كلينتون، أول امرأة تتولى رئاسة البلاد.

وتشير استطلاعات الرأي إلى تقدم هيلاري كلينتون بفارق بسيط على منافسها الجمهوري دونالد ترامب، قبل حوالي أسبوع من الانتخابات المزمعة في 8 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وفي حال فوز هيلاري في الانتخابات، سيعود بيل كلينتون، الرئيس رقم 42 للولايات المتحدة، إلى البيت الأبيض، لكن بصفته زوج الرئيسة هذه المرة، وبات اللقب، الذي سيحمله بيل كلينتون في هذه الحالة، مثار فضول كثيرين.

وشغل منصب رئيس الولايات المتحدة، منذ نشأتها حتى الآن، رؤساء ذكور فقط، وتحمل زوجة الرئيس لقب السيدة الأولى. ويكتسب اللقب، الذي سيحمله بيل كلينتون، في حال دخوله البيت الأبيض كزوج للرئيسة، أهمية لكونه اللقب الذي سيستخدمه العاملون في البيت الأبيض لمخاطبته، والذي سيكتب في الدعوات التي ترسلها هيلاري كلينتون.

وبين الألقاب المقترحة First Gentleman “السيد الأول”، وFirst Spouse “الزوج الأول”، و First Man “الرجل الأول”. واقترح روبرت هيكي، الذي ألف كتاباً حول الألقاب وطرق الخطاب الرسمية، استخدام لقب “السيد الرئيس”، باعتبار كلينتون رئيساً سابقاً، أو “السيد بيل كلينتون”.

وأعرب بيل كلينتون في وقت سابق عن عدم اهتمامه باللقب الذي سيمنح له في حال فوز زوجته برئاسة الولايات المتحدة. وقال كلينتون، في لقاء تلفزيوني في العام 2008، خلال المنافسه بين زوجته وباراك أوباما على الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي للرئاسة: “لا أهتم باللقب الذي سيمنح لي في حال أصبحت هيلاري رئيسة للولايات المتحدة، إلا أن أصدقائي الاسكتلنديين يرغبون في أن يطلق علي first laddie”. وكلمة laddie تعني في اسكتلندا وأيرلندا “صبي”، وينحدر بيل كلينتون من أصول أيرلندية.

وفي عام 2015، لمّح باراك أوباما إلى مسألة اللقب هذه، في حوار عندما مازح بيل كلينتون عبر “تويتر”، إذ سأله كلينتون سؤالاً بخصوص الحساب الرسمي للرئيس الأميركي على ” تويتر @POTUS”، قائلاً إن أحد أصدقائه يسأل عن كيفية إنشاء حساب خاص للرئيس، في إشارة إلى زوجته هيلاري.

ورد أوباما بسؤال بيل كلينتون “إن كان يعرف أحداً مهتما بحساب @FLOTUS الخاص بالسيدة الأولى”، ملمحاً إلى أن بيل كلينتون هو من سيتولى منصب “السيدة الأولى” في حال فوز زوجته بالرئاسة.

كما تثار التساؤلات حول طبيعة المهام، التي سيقوم بها بيل كلينتون، 70 عاماً، في حال دخوله البيت الأبيض بصفته زوجاً للرئيسة. وجرت العادة أن تنظم زوجات رؤساء الولايات المتحدة حفلات شاي، ويهتممن بديكورات وزينة البيت الأبيض، ولا تعرف بعد طبيعة المهام التي سيتولاها بيل كلينتون.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        أب لمبة

        كلنتون ضرب مصنع الشفاء بزعم انه يصنع اسلحة كيماوية اما هلاري فستضرب مستشفى الزيتونة بزعم انها تقدم رعاية طبية للدواعش وجامعة مأمون حميدة لانها مكان تجنيد الداعشيات

        الرد
      2. 2
        الناصح

        the first gentleman 🙂

        الرد
      3. 3
        الكوشى

        الفرق بين ترامب وهيلارى كالفرق بين الشيطان وأبليس ومع ذلك فأن زوج أبليس لن يدخل البيت الأبيض مرة ثانية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *