زواج سوداناس

يمثل لي الورع تقيان


مقالات 5

شارك الموضوع :

لم يجد الناس حكما متتالية ومتوالية إلا عند المتنبي الذي كانت الحكم تتساقط منه كتصاريح البعض وتصريحاتهم!
لكن الأغنية السودانية أيضا زاخرة بالحكم الجميلة حتى أن الراحل الشيخ الهدية في حوار تلفزيوني هتف عند سماعه لكلمات إسماعيل حسن من غناء وردي (دي الإرادة ونحن ما بنقدر نجابه المستحيل) هتف الشيخ الجليل قائلا: ده توحيد..
وكان الشيخ قريب الله يستمع لكرومة في قصة مشهوره فهتف بالوجد والليل يسوق إليه أصداء حفل في أم درمان القديمة.
هناك أغنية رائجة خلدتها حناجر كثيرة لكني حرمتها لغير حنجرة مصطفى سيد أحمد وهي (بلابل الدوح) ففيها ما فيها سوى أن بيت القصيد كان في مقطع يقول (يمثل لي الورع تقيان ويدفق لي أملي المليان) ولا أدري هل هي أسبق أم أغنية البنات (وعامل فيها شيخنا لكن هو ما شيخنا بس حركات في بيتنا)؟
نكتفي بالعناوين ونتوغل في حكم الأغاني السودانية ونأتي لأغنية مصطفى أيضا مع صلاح سعيد (أصلو حال الدنيا تسرق منية في لحظة عشم) وننداح إلى (أصلو يا حبيبي الدنيا حالها يوم تفرح ويوم تبكي) و(أصلو البيا باقي من قبال تجيني) و(المقدر لابد يكون) (والانكتب علي جبينا الليلة بان)..
إلا أن (يمثل لي الورع تقيان) هذه قد أبت أن تفارقني لجرسها العالي وجرستها الكثيرة وجلسرينها الأصلي يزيل غباش الروح!
كم من أحد خدعنا بهذه التقوى القشرة فانخدعنا له فدفق آمالانا المليانة! وكم من برنامج ظنناه (بر آمن) كما ظن الكتيابي (قلت بر آمن وبديت احلم) و(حكاية إنسان موسم بي شقا الدنيا ومقسم قلبو في الأحزان) تمد له الأغاني في بلادنا أنشوطة النجاة وشاطئ الوصول من ظلمة البحر الممدد في الفراغ!
كم من غير واحد مثل لنا الورع تقيان فنال الدائرة أو جميلة الحارة وست الفريق، فإذا الأيام تثبت أنه دخل على الناس بـ(كل يا كمي)!
وقالوا البعيش في الدنيا يا ما تشوفو
تشقيهو بي فرقة عزيز
بالحسرة ريقو تنشفو
وإن شاء الله ما يحصل فراق
لقلوب بعد يتولفو
ومع هذه الأغنية بالذات كنا نسترق السمع لصديق يقول: “آآآآمين” كذا مرة فظنناه يستمع لموعظة يعقبها دعاء فإذا به يتتبع الأغنية.
وإن كان الذي يمثل الورع تقيان يدفق الأمل المليان فكيف بشاب خرجت صورته وهو ينقش بالحناء على يديه فعل النساء فرآها حتى أصحاب الموبايلات النوكيا؟

اليوم التالي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *