زواج سوداناس

الناس القيافة


الناس القيافة

شارك الموضوع :

بكرة البس شنو ؟؟ ..سؤال صعب ..سؤال يراودني ..اذ انني اعاني من زهايمر الملابس ..وعادة ما تنجدني ابنتي بقول (يا ماما دا مشيتي بيهو المرة الفاتت ) ..اها وبعدين ..المشكلة شنو ان شاهدك البعض بذات الثوب مرتين ؟؟
شخصيا ..لا أزعج نفسي بالتفكير في هذا الامر ..وارتدي الجاهز والمكوي ..وكنت في حالي وكافية خيري شري ..حتى اصابتني بعض الشهرة..واستضافتني بعض الفضائيات ..فاذا بي أعلم ان التياب التي ظهرت بها ..صار من غير الجائز لبسها مرة اخرى .. ذهبت الى مناسبة واذا باحداهن تسلم علي باسمي ..(طبعا فرحت باني بقيت معروفة وكدا ) ..الا انها قالت لي بلهجة غامضة (عرفتك بالتوب ..دا مش التوب الظهرتي بيهو في العيد مع ناس حلمنتيش؟؟) .. قرون الاستشعار الانثوية اشتغلت تلقائيا .. وبدأ حوار ذهني بيني وبينها ..فقد قرأت في عينيها عبارة (كشفناك ما عندك غير التوب دا )..كنت اهز رأسي نفيا .. وانا أقول لها في داخلي (اقسم بالله انا عندي تياب تانية) ..لكنها تركتني وعلى وجهها ابتسامة اكثر غموضا وتشع سخرية ..اوحت لي بجملة (طيب ما كان تلبسي واحد تاني).

انظر الى المشاهير عموما (الجد جد ..مش تايواني زيي) ..فتجد النساء يبدلن ثيابهن مع كل صورة وكل ظهور ..بينما يكتفي حملة الواي كروموسوم منهم بارتداء نفس البدلة ..او ما تشابهها ..من يذكر ان كان احدهم يرتدي ذات اللون ؟؟ انها البدلة ست الاسم ..البنطلون والقميص والجاكيت ..وان كان من لابسي الزي القومي ..فابشر بطول سلامة ..فمن الذي يستطيع التفرقة بين جلابية واخرى؟؟ بل من يخضعه لمحاكمة ويقول له دي الجلابية الظهرت بيها المرة الفاتت؟؟ ولا عرفت التطريز الفي العمة ؟؟

الاميرة (كيت) زوجة الامير وليام ولي العهد البريطاني ..ارتدت ثوبا كانت قد ظهرت به قبل عام ..فقامت قيامة الصحف الانجليزية ولم تقعد ..من يشيد بتواضعها لظهورها بفستان كانت قد لبسته من قبل ..ومن يمصمص شفاهه قائلا (عالم بخيلة)..وانا سعيدة بالاشتراك مع الاميرة في تكرار الثياب (طبعا هي بعد سنة وانا بعد كم يوم ).. المهم المبدا ..لكنني استغرب من الوضع الغريب ..والسؤال ليس هو ..اين تذهب ثياب المشهورات؟؟ ان كانت كل واحدة تحيل ما ترتديه الى المعاش الاجباري بمجرد التقاط صورة له؟؟..لكن السؤال هو كيف تذكر احداهن ما كانت تلبسه قبل شهر ..دعك من قبل سنة؟
..قلبي مع ذوات الاطلالة اليومية ..تشيل هم شنو ولا شنو ..هم الموضوع ولا هم الحديث ..ولا هم التوب دا ظهرت بيهو قبل كدا ولا ..لا..والطريف تجدنا نتحدث عن الاهتمام بالدواخل وترك القشور ..
احسست اننا نضيع وقتا كثيرا ويأخذ منا الموضوع حيزا كبيرا ..ونحن نفكر في ما يجب ان نرتديه والحرص الشديد على الا يكون مكررا ..او على الأقل لم يشاهده من نريد الذهاب لهم ..وتجدنا ننسى الامر الاهم ..كنت اسمع كثيرا بعبارة ضريبة الشهرة ..طلعت ضريبة بحق وحقيق ..تياب وشنو وحاجات وشنو

..المهم وفي النهاية ..حتى يصدر عفو شامل من المجتمع عن ثياب النساء …ويتم السماح بتكرارها. .أو على الأقل مغادرة محطة الانشغال بها ..حتى ذلك الحين ..انا ..والكثيرات من النساء ….مع الاميرة كيت ميدلتون في ذات التصنيف …(مع الفارق الزمني في تكرار الثياب) ..وبهذه المناسبة اهديكم اغنية مسجل عم ادم (في الناس القيافة ..حبينا اللطافة ..في دروب المحبة ..فتنا بعيد مسافة ).

د. ناهد قرناص

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


4 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        عباس

        يا من تطلقي علي نفسك لقب دكتوره…المشهورات من نجمات المجتمع لا يشترين الثياب إنما تهدي لهن من دور الأزياء طمعا في شهرة بيوت الأزياء………………… هل أزيدك شرحا يا دكتوره ؟؟

        الرد
      2. 2
        Atbara

        يا اخي عباس
        د/ناهد دي تستحق لقب دكتوره و اكتر…
        بعرفها من زمان و كانت طالبه ذكيه و شاطره مما كانت في المراحل القبل الجامعيه في عطبره و اتحدي اي واحده ممن تطلق عليهن لقب نجمات المجتمع أن تضاهيها في علمها و معرفتها و فطنتها
        جهلت فعاديت العلوم و أهلها
        كذلك يعادي العلم من هو جاهله
        دور ازياء قال … البيسمعك كده ما يقول بيتكلم عن الخرطوم …

        الرد
      3. 3
        ممكون و صابر

        حاقد عليها مالك يا عبس
        دكتوووورة و نص و خمسة و عاجبانا
        خليك في الموضوع
        اعوذ بالله
        ايه الحقد و الحسد الانتشر دا

        الرد
      4. 4
        ممكون و صابر

        عليكي الله يا دكتورة تكتبي لينا عن الحقد و الحسد البقى طاغي دا

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *