زواج سوداناس

كرار التهامي: قرار مساواة الدولار بالسعر الموازي انطلاقة لتطوير الرؤية حول الاقتصاد المهاجر وجذب 6 مليار دولار سنوياً


كرار التهامي

شارك الموضوع :

ثمن دكتور كرار التهامي الامين العام لجهاز تنظيم شؤون السودانيين بالخارج قرار مساواة الدولار بالسعر الموازي واعتبره ايجابي ويشكل انطلاقة لتطوير الرؤية حول الاقتصاد المهاجر

وشار الى ان تقديرات حجم الدولار المتداول لدى المغتربين والمهاجرين تتجاوز 6 مليار دولار سنوياً يمكن ان تدخل كلها فى القنوات المصرفية فى السودان .

وقال فى تصريح (لسونا) ان القرار خطوة متقدمة لا تتأتى اكلها الا بربطها بحزمة من الحوافز والتشجيعية لدمج اقتصاد الهجرة فى الاقتصاد الوطني ،مضيفاً انه منصة لربط الاقتصادين ويتطلب ذلك جهد كبير لتجسير الهوة بينهما واستقطاب كل مدخرات المغتربين مما ينعكس على ميزان المدفوعات ومحاربة الفقرز

واوضح انه لابد استصحاب معادلات لتفعيل رؤية الاقتصاد المهاجر منها تسهيل اجراءات المغتربين والغاء المساهمات الشكلية .

وقال ان مركز دراسات الهجرة يعكف على وضع معادلات متكاملة للاستفادة من هذا القرار وربطه بحزمة الحوافز .

وقال ان القرار لابد ان تستصحبه سياسة اقتصادية وطنية مصوبة نحو الاقتصاد المهاجر عبر سلسلة من العمليات يمكن ان تتعامل فيها مع وزارة المالية والجهات المعنية وبهذه الطريقة تكون مدخرات المغتربين عصب الاقتصاد السوداني فيما يتعلق بالنقد الاجنبي ونقل المعرفة والاتجاهات الحديثة فى الادارة والصناعة والزراعة وكافة الخدمات .

واشار لتجارب العديد من الدول مثل الهند واثيوبيا وامريكيا اللاتينية التى تعتبر المواعين الاستثمارية هى الوسيلة الفاعلة فى جذب مدخرات المغتربين

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        ود نخل

        من وين ياخسرة هو وين الدولار دا ؟ .. ثم كيف تسطيع تحويله الى البنوك في السودان في ظل الحصار المضروب ؟؟؟

        الرد
      2. 2
        wad nabag

        كانت ولازالت فئه المغتربين مهمله ومبعده عن المساهمه في عمليه الانتاج وتنشيط تسويق الصادرات وتنميه مصادر العمله الاجنبيه إلا بقدر متواضع تقليدي !! مع العلم بانها الاقدر والاكثر تاهيلا لتحديث اساليب التسويق العالميه لمنجات الصادر السودانيه وقد سرنا تولي د.التهامي لجهاز تنظيم شئون المغتربين لتحويل المغترب الي( مستثمروطني) ومسوق اقليمي وعالمي بدلا عن بقره حلوب تدر في اتجاه واحد!! فمثلا المساهمه في او انشاء شركات نقل جوي وبحري وبري وتامين ومخازن مبرده وشركات تعبئه وغربله وتنظيف وفرز وبورصات واسواق محاصيل ومراكز تصديرداخليه حديثه قد تجعل من المغترب مستثمر جيد يحقق ارباحا لنفسه واسرته الصغيره ووطنه, فالذي يشارك في مخاطر الربح والخساره ويعمل بجد واجتهاد في المكان المناسب والاداره الجيده والسلعه المطلوبه يحل له تقاسم الارباح مع الشركاء اي كانوا افراد وجماعات , مؤسسات او مصارف خاصه او حكوميه .
        وقطاعات الاستثثمار لمنتجات الصادر متعدده وكثيره ومربحه فقطاع صناعه الاغذيه الزراعيه التي تدخل مواد محليه (الصمغ مثالا) واسع كذلك الاعشاب الطبيه والزهور والورود والخضروات والفواكه !! وماتقوم ببه مكاتب دراسات الجدوي فيه الكفايه.
        ونسال الله ان يسدد خطوات وزير الماليه الذي وضع اقتصاد البلاد في مسارالجاد من زياده الانتاج والانتاجيه وجهازتنظيم شئون المغتربين يستطيع بالعمل الجاد ادخال المغترب كمستثمر في سوق الاستثمار لسلع الصادر التي تؤدي لاستقرار الاقتصاد والتنميه اذا مااحسن نيه العمل

        الرد
        1. 2.1
          عبدالله

          كفيت ووفيت وهذا ما طالبنا به منذ سنوات أن يكون المغترب شريك في المشاريع الاستراتيجية من مزارع القمح حتى (الطابونه) وذلك بتغيير رؤية جهاز المغتربين إلى جهاز استثماري في المقام الأول .. أما ان يقوم الجهاز ويقعد ويفتخر بتذليل تأشيرة الخروج فهنا مربط الفول المصري الذي يستورد من الحبشة . والجهاز مازال يعامل المغترب باعتباره مغترب للابد ولارؤية لتقصير والحد من الغربة بل يفتخر بعدد المهاجرين ودائما ما يكشف عن العدد الذي اغترب وفي النهاية ذبح (حروف) مغترب وسماها هجرة .. اللهم لطفك. وتستغرب عندما تقوم بزيارة ادارة الاستثمار والاجابات المعلبة والتي تقدم لك على طبق من زهج.. ولاتجد زول قدامك غير موظفي الادارة وهذا دليل على فقر رؤيتها بل انعدامها.

          الرد
      3. 3
        عبدالله

        وجذب المدخرات والخبرات المستهدفة لن يتم بهذه (الصورة) صورة السيد الامين المكررة عند كل لقاء وفوق كل كشف .. من هو المغترب وأين هو الأن ؟ كيف ومتى ولمن يتم التحويل .. وهناك عدد مقدر من المغتربين لم يقدروا على رسوم الدراسة الجامعية لابنائهم بالوطن .. وفضلوا السفر للهند وباكستان والفلبين وحتى الصين .. وملايين الدولارات تحول للخارج حتى من داخل الوطن .. عدد مقدر فضل شراء شقة صغيرة بمصر الشقيقه بأقساط مريحة في مواقع تتوفر فيها الخدمات الطبية والتعليمية و و . وحتى اليوم الجهاز لا يمتلك (شبر) لتقديمه للمغتربين لمساعدتهم في الاستقرار بالوطن ومورد هام لجذب المدخرات ..

        الرد
      4. 4
        ابوعمر

        كل الحوافز التي قدمت الي المغترب غير مجزيه مافي مغترب عاقل بحول عن طريق البنوك
        المغترب تغرب من بلد لتحسين وضع المادي ويحلم بالرجع الي وطن بسيارة وتاسيس منزل اذا عايزين فعلا الاستفادة من المغتربين
        يجب عمل الاتي
        السماح للمغترب بادخال سيارة واحدة معفيه من الجمارك علي ان يحول خمسة الف دولار الي البنك المركزي لاتسحب الا بعد خمسة سنوات.
        اذا افترضنا ان المغتربين 5 مليون معادله بسيطه 5.000.0000 مغترب * 5000 دولار =25.0000.0000.000دولار مبلغ كبير جدا
        لكن الحكومة عايز تاخد بدون مقابل وهذا لا يوجد في ظل المصالح

        الرد
      5. 5
        ودمدني ظلت

        لن يلدغ المؤمن من جحر مرتين من هو المغترب حتي اعضاء المؤتمر الوطني سوف يساهم في تنمية السودان بالمناسبه قبل ما نفكر في التحويل السؤال هل هناك اصلا فائض للمغتربين حتي يتم تجنيب أي مبلغ لارساله للسودان؟؟؟؟ الاجابه يا سادة كل مايملكه المغترب يذهب الي تكاليف الحياه اليوميه والمغترب يعيش في رهق الحياه وفي بعض الاحايين لايجد حق العلاج لاسرته لوكانت نغترلابه معه وهذه الشريحة تمثل 90% من جملة المغتربين ثانيا للبقيه التي تمثل 10% لن ياتي اليوم الذى يصدقون فيه أي وعود تاتي اليهم من جهاز شئون المغتربين… يااخي الواحد يشوف موظفي الجهاز في دعه من العيش والعربات المكيفه والالافظ الفظه مع المغترب وعلي حساب المغترب غير سفريات التهامي التى لاتنقطع حول العالم ومعه طبعا الهانم. ثالثا في الماضي تم مصادرة كل الاصدرة بالعمله الصعبه وتم تحويلها الي عمله محليه لو عجبنا(سرق) عيني عينم لو راجل قول بغم … والله لو سعر البنك اعلي من سعر السوق الاسود برضو المغتربين سوف يتعاملون مع السوق الاسود خذوها قاعده وشوف ليكم عضمة من مصدر آخر.

        الرد
      6. 6
        ودمدني ظلت

        معليش عندي مشكلة نظر لكن اقبولها كده تحويل من المغتربين يعني عشم ابليس في الجنه.

        الرد
      7. 7
        Abu mohd

        انا معا اقتراح ابوعمر لابد من تحفيز المغتربين علي الاستثمار في السودان بصورة جادة. وبعدين ماذا فعل د.التهامي خلال فتراته السابقة لمغتربين ليعاد مرة تانية لتولي جهاز المغتربين. كفاية مجملات لابد من إيجاد بديل له خاصة من الشباب يتفهم مشاكل المغتربين وتقديم الأفضل لهم.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *