زواج سوداناس

مساعد الرئيس: الإصلاحات الاقتصادية “مؤلمة” لكن لابد منها


ابراهيم محمود

شارك الموضوع :

قال مساعد الرئيس السوداني إبراهيم محمود حامد، نائب رئيس المؤتمر الوطني للشؤون الحزبية، إن حزمة الإصلاحات الاقتصادية التي أطلقتها وزارة المالية مؤخراً مؤلمة، لكن لابد منها، لأجل معالجة مشاكل الاقتصاد بصورة جذابة وجذرية، وفقاً لحديثه.
وأكد حامد، خلال مخاطبته اللقاء التنويري الذي جمعه بالأحزاب والحركات التي شاركت في الحوار، الاثنين، بالخرطوم، أن البلاد مستهدفة بتحديات خارجية عبر وسائل الاستعمار الجديد، التي من بينها الحصار الاقتصادي وما يسمى بالمحكمة الجنائية، واستمرار الحرب بدارفور والمنطقتين خدمة لأجندات ما يعرف بالفوضى الخلاقة.

وأوضح أن السودان تجاوز مرحلة الحرب بفضل وعي الشعب وتماسك جبهته الداخلية، كما انتصرت القارة السمراء على محاولات الاستهداف المفضوحة لدول العالم الثالث، وذلك من خلال الاستهداف المتكرر للسودان. وأضاف” التحدي يكمن في الصبر على حزمة المعالجات الأخيرة”.

إلى ذلك، قال وزير المالية بدرالدين محمود، إن ميزانية العام المالي الحالي ظلت تواجه صعوبات، نسبة لتدهور سعر الصرف والمشاكل التضخمية الأخرى، مؤكداً أن السؤال عن سرعة إعلان الإجراءات مشروع .

وفي السياق، قال الأمين العام للحوار الوطني هاشم علي سالم، إن الإصلاحات الاقتصادية الأخيرة موجودة ضمن الوثيقة الوطنية بالنص، لكنه تمنى لو تم إعلانها من قبل حكومة الوفاق الوطني لأنها صاحبت التوصيات .

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        كوز صاحب تجربة مع ال حرامية ديل

        ال اختشوا ماتووووووووووووووووووووووووووووووووووووووا……كل سنة باسم جديد …مره رفع الدعم وتارة اخري اصلاحات اقتصادية…الخ……يا اخوانا انعدلوا انتو وبينعدل الاقتصاد……..حاربوا السرقة والفساد وعينوا الاكفاء في المناصب…………كفاية ضحك على الدقون وغش الناس بشعارات الدين………ولصبر الشعب حدود

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *