زواج سوداناس

برلمان القراء ..!


منى ابو زيد : شرائط ملونة من الحمق ..!

شارك الموضوع :

«لا تحدث الأشياء من تلقاء نفسها، بل يتم إحداثها» .. جون كينيدي ..!

(1)
رسالة إلى المهندس .عبدالقادر الخير، مدير صندوق الإسكان بولاية النيل الأبيض بعد التحية والإحترام السوق هين ولكن المحن الكبار فى السوق .. لقد تابعت التصريح المنسوب لك والذى أكدت فيه قرب إكمال الإجراءات المتعلقة بتشييد 700 وحدة سكنية للعاملين بمحلية القطينة والتى سوف يتم تمويلها عبربنك فيصل وقد تم إختيار موقع مميز بمدينة القطينة وبدأ تنفيذ الخدمات الضرورية فى الموقع وقطعت الإجراءات مع البنك شوطاُ كبيراً كما ذكرت و أكدت على قيام الوحدات العلاجية والتعليمية المصاحبة للمشروع وراهنت بإن المشروع سوف يوفر السكن الدائم والمريح ولكن ماذا عن مشروعى إسكان المشيرعمر البشير بكوستى ومدينة الأستاذ على عثمان محمدطه بربك .. سوف أحدثك عن إسكان كوستى وهو أفضل بكثير عن إسكان ربك المهجور ففى إسكان كوستى سكان و هنالك نواقص مثل قصر السور الخارجى للكثير من المنازل و الأسقفة تحتاج إلى خفجة وشبكة المياه محلية تملأ بواسطة تنكرو الأتفاق أن تكون مربوطة بشبكة مياه مدينة كوستى والخلاف الكبير حول سعر المنزل بين الصندوق والمستفيدين ولقد صرخت كثيراُ عبر الصحف مواقع التواصل الإجتماعى عن نواقص الإسكان دون إستجابة أو رد من صندوق الإسكان بالولاية والرد الوحيد جاء من صندوق الإسكان القومى وحملوا المسؤولية لصندوق الإسكان بالولاية وكان ذلك الرد فى فترة حكم الوالى السابق ..

(2)
التصريح المنسوب إلى الأستاذعباس محمد أحمد حبيب رئيس النقابة العامة لعمال التعليم العام بالسودان والذى أقر فيه بضعف علاوة طبيعة العمل للعاملين بالتعليم العام وأقول للأخ عباس أن منسوبى نقابتكم فى أنتظار الخطوة التى تلى هذا التصريح عملياً وفقد أصبح الراتب غير مناسب لضروريات الحياة من مسكن ومأكل وملبس و علاج وترحيل وتعليم الأبناء والمشاركات الإجتماعية (أفراح وأتراح) وهنالك معاناة أخرى هى الأختلاف بين الولايات فى تنفيذ الهيكل الراتبى عند تعديله فالمطلوب منكم المطالبة بزيادة الأجور الأساسية والعلاوات وإلزام الولايات عبر رئاسة الجمهورية بتنفيذ التعديل فى توقيت واحد وألا تكون هنالك فوارق فى رواتب الأشخاص أصحاب الدرجة الواحدة والسنة الواحدة و النوع الواحد والحالة الإجتماعية الواحدة وعدد الأطفال المتساوى وعدا ذلك يجوز الإختلاف ولكن وفق اللوائح والقوانين المنظمة للخدمة العامة ونأمل أن نرى مشروع التعاونيات بمواقع العمل أمراً واقعاً وأن تقدم البضائع الجيدة بأسعار مناسبة..

(3)
أخيراً بعد إنتظار طويل لتعديل الهيكل الراتبى وصرف الفروقات خرجت علينا نقابة التعليم بالنيل الأبيض ببيان بتاريخ 18 اكتوبر 2016م ذكرت فيه أن وزير المالية بالنيل الأبيض الدكتور عيسى أبكر وعدهم بتطبيق منشور 2013م البند 8 الفقرة 4 طبيعة العمل والبديل النقدى فى راتب نوفمبر 2016م وجدولة الفروقات ولم تذكر لنا النقابة متى وكيف تنفذ الجدولة وفى خاطرى وخاطر الكثير من العاملين بالتعليم العام بالنيل الأبيض كيف كانت تتعامل النقابة عبر تاريخها مع منسوبيها وبطرفى بيان من النقابة فى التسعينات من القرن الماضى فقد كان البيان شامل لكل حقوق منسوبيها وماهى الحلول التى توصلوا إليها مع حكومة الولاية وتحديد تواربخ لكل حل من الحلول أما نقابتنا الحالية فالمعلومة إما غائبة أو تقدم بالتقسيط والشئ المعروف أن هنالك منشورات تصدر من الدولة فيها تعديل الرواتب وغيرها ومن المفترض أن تصل صور من هذه المنشورات إلى أتحاد العمال بالمركز والولايات والمحليات والنقابات العامة بالمركز والولايات والمحليات والوحدات الإدارية وكل جهة تنور منسوبيها والسؤال هل كل هذه الجهات التى ذكرتها تصلها المنشورات ؟ .. حتى تعود للنقابات دورها الفاعل فأنا أرى أن هنالك جهل بدور النقابة لدى بعض أعضاء النقابات لذا لابد من التدريب لأعضاء النقابات وهذه مسؤولية أتحاد عام نقابات عمال السودان ..

هناك فرق – منى أبو زيد
صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *