زواج سوداناس

الزراعة تعلن الاستعداد لزراعة (850) ألف فدان قمحاً “”


زراعة

شارك الموضوع :

أكد وزير الزراعة والغابات بروفيسور “إبراهيم الدخيري” اكتمال كافة الاستعدادات للموسم الشتوي الذي يستهدف زراعة 850 ألف فدان.
وقال في منبر (سونا) أمس (الثلاثاء) إنه وبفضل التجهيزات التي اتبعتها الوزارة لهذا الموسم ستبشر بإنتاجية عالية خاصة لمحصول القمح، متوقعاً أن متوسط الإنتاجية للفدان الواحد ستتراوح ما بين (18) إلى (20) جوالاً؛ حيث تم إدخال واستخدام التقانات الحديثة في المشاريع الزراعية، وقال إن السودان يستورد مليوني طن من محصول القمح بقيمة مليار دولار، الأمر الذي جعلنا نزيد في المساحات والتوسع في زراعة القمح بالبلاد، لتحقيق الأمن الغذائي والتخفيف من الاستيراد وتوفير مبالغ مالية.
ونفى “الدخيري” أن الدولة لن تقوم ببيع أي قطعة أرض زراعية لأي دولة، لافتاً إلى أنه تم منح عدد من الأراضي الزراعية بقصد الاستثمار الزراعي وليست بغرض البيع، وقال إنه تم منح أرض استثمارية زراعية لدولة الصين؛ بهدف التوسع الاستثماري لزراعة محصول القطن المعروفة بحديقة النسيج، والتي تم الاتفاق على أن يكون تصنيع القطن بداخل البلاد بكل المستلزمات التي ينتجها القطن.
من جانب آخر أعرب مزارعو الجزيرة عن استعدادهم لزراعة محصول القمح لهذا الموسم2016-2017م في ظل استعداد إدارة المشروع لتوفير التقاوي المحسنة من القمح، إلى جانب تأمين الأسمدة، إلا أنهم طالبوا الدولة بضرورة زيادة الأسعار التشجيعية لجوال القمح.
جاء ذلك خلال الاجتماع المشترك الذي ضم وزير الدولة بوزارة الزراعة ومحافظ مشروع الجزيرة ووزير الزراعة المكلف بالولاية ومدير القطاع الأوسط بالبنك الزراعي، ومعتمدي محليتي جنوب الجزيرة والمناقل وقيادات البحوث الزراعية والمشروع.
وأكد محافظ مشروع الجزيرة المهندس “عثمان سمساعة” استعداد إدارة المشروع لتوفير التقاوي المحسنة من محصول القمح للمساحات التي سيتم زراعتها وفقاً لرغبات المزارعين، مشيراً إلى أن إدارته قامت بتوزيع التقاوي وترحيلها لكل تفاتيش الغيط، موضحاً أن الخطة التأشيرية لزراعة محصول القمح تستهدف زراعة (500) ألف فدان فيما أبدى المزارعون رغباتهم بزراعة (416) ألف فدان.

المجهر السياسي

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        مواطن

        تدوا المزارعين في الامال والاماني وبعدين تعطشوا ليهم زراعتم وتفلسوا بيهم. وكذلك ال 850 الف فدان مساحة متواضعة جدا جدا وفقا لاحتياجات البلاد والمساحات المتوفرة.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *