زواج سوداناس

أميركا.. 40% من إصابات السرطان سببها التدخين


تدخين ط

شارك الموضوع :

أظهرت دراسة فيدرالية أميركية حديثة أن ما يقرب من 40% من أمراض السرطان المشخصة في الولايات المتحدة مرتبطة بالتدخين.

ويسجل استهلاك السجائر في هذا البلد تراجعاً ملحوظاً لدى البالغين منذ عقود غير أنه لا يزال يمثل السبب الأول للإصابات السرطانية التي يمكن تفاديها، وفق هذا التقرير الصادر عن المراكز الأميركية لمراقبة الأمراض والوقاية منها (سي دي سي).

ومن 2009 إلى 2013، تم تشخيص إصابة نحو 660 ألف شخص في الولايات المتحدة بالسرطان سنوياً، بحسب هذه الدراسة التي تظهر أيضاً أن 343 ألف وفاة نجمت عن ورم سرطاني مرتبط بالتدخين خلال هذه الفترة.

وأوضح مدير مراكز “سي دي سي” توم فريدن، أن “إحصاءاتنا تشير إلى وجود أكثر من 36 مليون مدخن حالياً في الولايات المتحدة”.

وقال فريدن: “للأسف، ما يقرب من نصف هؤلاء يواجهون خطر الوفاة المبكرة جراء أمراض متصلة بالتبغ، بينها ستة ملايين وفاة جراء مرض سرطاني إذا لم يتم تطبيق البرامج الفيدرالية لمساعدة المدخنين على الإقلاع عن التدخين”.

كما تنسب إلى التبغ المسؤولية عن الإصابة بسرطان الرئة، إضافة إلى أورام سرطانية أخرى في الفم والحلق والمريء والمعدة والكلى والبنكرياس والكبد والطحال وعنق الرحم والقولون والمستقيم وسرطان الدم النخاعي المزمن.

وأشارت مراكز “سي دي سي” إلى التقدم المحقق منذ 25 سنة في مكافحة التدخين، ما أدى إلى تفادي 1.3 مليون حالة وفاة متصلة بالتدخين خلال هذه الفترة بفضل حملات مكافحة التدخين.

كذلك بينت دراسة أخرى أجراها معهد “ناشونال هلث إنترفيو سورفي” ونشرت نتائجها أيضاً مراكز “سي دي سي”، أن المعدل الحالي للمدخنين من البالغين الأميركيين سجل انخفاضاً من 20.9% (45.1 مليون شخص) سنة 2005 إلى 15.1% (36.5 مليون شخص) سنة 2015.

وخلال الفترة ما بين 2014 – 2015 وحدها، تراجع عدد المدخنين بنسبة 1.7% ليسجل المعدل الأدنى في البلاد منذ بدء مراكز “سي دي سي” نشر هذه الإحصائيات سنة 1965.

من جانبها، أوضحت مديرة قسم الوقاية من السرطان في مراكز “سي دي سي”، ليزا ريتشاردسون، أنه “عندما تستثمر الولايات في برامج موسعة للوقاية من السرطان بما يشمل مكافحة التدخين، في إمكاننا ملاحظة آثار إيجابية على جميع السكان وتراجع في معدل الوفيات الناجمة عن الأمراض السرطانية المتصلة بالتبغ”.

وأبدت ريتشاردسون أسفها لأن هذه البرامج الوقائية تتغير تبعاً للولايات، كما الحال بالنسبة لقدرة الحصول على العناية الطبية وعلاجات مكافحة السرطان.

وتسجل النسب الأعلى للمدخنين ومعدلات الوفيات في أوساط السود الأميركيين مقارنة مع أفراد بقية المجموعات الإثنية، إضافة إلى سكان المناطق التي تسجل فيها أدنى نسب الخريجين الجامعيين أو التي تسجل أعلى مستويات الفقر.

وذكرت مراكز “سي دي سي” أن معدل الإصابة بالسرطان جراء التبغ يبقى الأعلى لدى الرجال (250 لكل مئة ألف) مقارنة بالنساء (148 لكل مئة ألف).

العربية

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *