زواج سوداناس

الردّ الأول على فضيحة سرقة فستان دنيا سمير غانم!


دنيا سمير غانم

شارك الموضوع :

بعد الضجّة التي أثارها فستان دنيا سمير غانم في زفاف شقيقتها ايمي وحسن الرداد، بإعتبار مصممه هاني البحيري سرقه من تصميم عالمي ونفذّه بشكل غير محترف، كشفت الفنانة دلال عبد العزيز والدة دنيا وايمي أن المصمم هاني البحيري لم يسرق تصميم فستان ابنتها دنيا، بل قام بتنفيذ التصميم فحسب وبتكلفة تعادل 1% من ثمن الفستان. وأضافت في مداخلة هاتفية على قناة LTC أن “البحيري هو الذي قام بتصميم فستان العروس إيمي، لكنه قام بتنفيذ فستان دنيا الذي وجدته بأحد بيوت الأزياء بلندن بمبلغ يقارب 60 ألف يورو أي ما يعادل مليون جنيهاً مصرياً ولجأت إليه لتنفيذ الفستان. وأشارت إلى أن تصاميم الفساتين لعدد من الفنانات اللواتي حضرن الزفاف حملت توقيعه، مشيرةً إلى أنهم يعتبرونه رمزاً للصناعة المصرية، وفخراً لبلده بتصاميمه التي تتألق في مختلف المهرجانات العالمية”
هذا وأكد “البحيري” أنه ليس بحاجة للدفاع عن نفسه وقال: “دنيا كانت تنوي شراء الفستان من دار الأزياء الذي صممه Ralph and Russo، ولكنهم أخبروها بسعر خيالي، ووسط ارتفاع سعر الدولار كان الأمر سيكلفها الكثير، فأرسلت لي الفستان وطلبت مني تنفيذه، وقد كان”. وتابع: “دنيا كتبت أنه من تنفيذي وليس تصميمي، وهذا دليل على أني لم أسرق الموديل كما أشيع، ولو كانت نيتي هي السرقة كان من الممكن أن أغيّر قليلاً في الفستان، أو على الأقل أن أغير لونه، ولكن هذا ما لم يكن مقصوداً، كان المقصود هو التأكيد أن الإنتاج المصري من الممكن أن ينافس العالمي وبنفس الجودة”.

الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

      1. 1
        أب لمبة

        المصريين ينقصهم الابداع شغلهم كله سرقة كوبي بيست حتى في الجامعات

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *