زواج سوداناس

البشير يفتتح المدينة الرياضية نهاية 2017


Sudanese President Omar al-Bashir addresses top officials from his ruling National Congress Party (NCP) during a meeting on August 21, 2015 in the capital Khartoum, as he presses efforts to start talks to resolve Sudan's ailing economy and the conflicts on its peripheries. AFP PHOTO/ ASHRAF SHAZLY

شارك الموضوع :

تفقد النائب الأول لرئيس الجمهورية الفريق بكري حسن صالح، حجم العمل المنجز في المدينة الرياضية (الاستاد الأولمبي) بالعاصمة السودانية الخرطوم، والمحدد لاكتماله نهاية العام 2017، ليتم افتتاحه على يد رئيس الجمهورية عمر حسن أحمد البشير.

وأكد وزير الشباب والرياضة حيدر قلوكما، أن النائب الأول ووفد اللجنة العليا لبرنامج إصلاح الدولة، تلقوا تنويراً حول حجم المنجز في المدينة الرياضية (الاستاد الأولمبي) من مدير الإدارة التنفيذية والمهندس المقيم والشركات العاملة بالمدينة المكلفة بالعمل في السور الخارجي للمدينة الرياضية، الذي بلغ حجم العمل 75%، ليتم اكتماله في الأشهر الثلاثة القادمة، فيما بلغ العمل بالمباني الخرصانية 35% وسيكتمل هذا العام.

كما أطلع النائب الأول خلال الزيارة على التحضيرات لفرز العطاءات في عمليات الصرف الصحي والإنارة والتنجيل بالاستاد الأولمبي.

وأضاف الوزير أن الفريق الهندسي بجامعة الخرطوم أكد سلامة مبنى الاستاد بعد عمليات الفحص والتفتيش المعملي، وتم إجراء اللازم من الترتيبات التي أكدت سلامة المبنى.

وقال إن النائب الأول وجَّه خلال زيارته لمدينة الشباب (المقر القومي للمعسكرات). ووجَّه بتأهيله وتشغيله، كما وجَّه وزارة المالية بإعادة تأهيل مدينة الشباب، وتمكينها من أداء دورها المنشطي، وما يليها من مهام في المجالات كافة.

وذكر الوزير “نحن من جانبنا أكدنا للنائب الأول تنفيذ كل متطلبات برنامج الإصلاح”.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


3 التعليقات

      1. 1
        شجن

        نهاية ٢٠١٧ ؟؟؟ من زمان كنتو وين ؟

        الرد
      2. 2
        ماندي

        كضما كاضم

        الرد
      3. 3
        احمد بحري

        ما هي أهمية تكملة السور الخارجي؟؟؟.
        أين باقي المنشاءات الداخلية للاستاد؟؟؟. اكتمال الجسم الخرساني للاستاد بنسمع بيها منذ أكثر من 10 سنوات.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *