زواج سوداناس

ارتفاع أسعار السلع الإستهلاكية بنسبة (40%)


السلع الاستراتيجية تعبر الحدود بلا جواز سفر

شارك الموضوع :

الزيادة التي طرأت على المواد البترولية، ألقت بظلالها السالبة على أسعار المواد الاستهلاكية بأسواق العاصمة، وكشفت جولة (آخر لحظة) بالأسواق عن ارتفاع في الأسعار بصورة عامة، حيث بلغ سعر جوال العدس (500) جنيه بدلاً عن (340) جنيهاً، أي بنسبة (50%)، فيما بلغ سعر جوال الأرز (350) جنيهاً بدلاً من (300)، كما بلغ سعر الباكيت من دقيق القمح متعدد الاستخدامات زنة (10) كيلو (73) جنيهاً من (64) جنيهاً، كذلك بلغ باكيت دقيق زادنا (80) جنيهاً بدلاً عن (64) جنيهاً، فيما بلغ سعر جوال السكر زنة (10) كيلو (120) جنيهاً بدلاً عن (100) جنيه، وبلغ سعر كرتونة الشاي (480) جنيهاً بعد أن كانت (455) جنيهاً، وعزا التجار هذه الزيادات الخرافية إلى قلة البيع والتضخم، بجانب ارتفاع أسعار الوقود وتكاليف النقل والترحيل، وقدر التاجر عبد القادر محمود أن الزيادات في الأسبوع المنصرم بنسبة (40%)، مستنكراً كثرة الرسوم والجبايات التي تفرضها السلطات، منها العوائد والنفايات، إضافة إلى الزكاة، وارتفعت أسعار الألبان المجففة بنسبة (25%)، حيث بلغ سعر العبوة زنة (2250) جراماً (175) جنيهاً بعد أن كان (155) جنيهاً، وأما أسعار الزيوت، فقد أصبح سعر الجركانة (18) لتراً (330) جنيهاً بعد أن كانت (290) جنيهاً، كما بلغ سعر جوال صابون البودرة زنة (5) كيلو (60) جنيهاً بدلاً عن (52) جنيهاً، فيما استقرت أسعار الفول المصري عند (1270) للجوال، بواقع (140) للربع منه، وانخفضت أسعار البصل، حيث أصبح سعر الجوال (350) جنيهاً بدلاً عن (600) جنيه، وذلك للوفرة بسبب الموسم.

جولة: علاء الدين عبد الكريم
صحيفة آخر لحظة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *