زواج سوداناس

الحكومة تكشف عن إتصالات على مستوى الأفراد مع الحركات الدارفورية المسلحة و نهاية العام هي آخر فرصة للتفاوض


تجهيز 3 معسكرات بدارفور لإدماج متمردين سابقين

شارك الموضوع :

شددت الحكومة على أن نهاية العام الجاري هي آخر فرصة للتفاوض مع الحركات المسلحة المسلحة.
وكشف الناطق الرسمي باسم الحكومة د. أحمد بلال عثمان في تصريح لـ (المركز السوداني للخدمات الصحفية) أمس، عن إتصالات على مستوى الأفراد مع الحركات الدارفورية المسلحة من أجل الوصول إلى حلول سلمية والمشاركة في الحوار الوطني ومستحقاته، وأبان أن تلك الإتصالات التي يقودها أفراد تحمل بشريات من الطرفين وتصب في مصلحة التفاوض.
وقال بلال إن السودانيين قادرون على حل مشكلاتهم بعيداً عن سماسرة السياسة وصولاً إلى إتفاق يفضي إلى سلام بين كافة الأطراف، واعتبر أن الفرصة مواتية وكبيرة للحركات المسلحة الدارفورية وقطاع الشمال من أجل التفاوض، وذكر (إذا كان الغرض من التفاوض الوصول إلى سلام فإن الحكومة جاهزة للجلوس والتفاوض).

صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *