زواج سوداناس

الإسلامويون يستغلون فوز ترامب لكسب أنصار جدد


ترامب

شارك الموضوع :

تناولت صحيفة “كوميرسانت” تصريحات ترامب المعادية للمسلمين في الحملة الانتخابية؛ مشيرة إلى أن قادة الراديكاليين سيستغلونها بالشكل الذي يخدم مصلحتهم.

جاء في مقال الصحيفة:
يحتمل أن تستخدم المنظمات الإسلامية المتطرفة انتخاب دونالد ترامب رئيسا للولايات المتحدة، في كسب أنصار جدد، حيث تأمل أن تساعدها تصريحات ترامب المناهضة للمسلمين في تجنيد عدد كبير من الأنصار.

إن فوز ترامب في انتخابات الرئاسة الأمريكية قد يؤدي إلى انضمام أعداد جديدة إلى صفوف المنظمات الإسلامية المتطرفة. فقد نشرت “رويترز” نص تصريح أدلى به قائد “داعش” في أفغانستان أبو عمر خرساني، وصف فيه دونالد ترامب بأنه “رجل- مهووس بصورة مطلقة، وأن كراهيته المفرطة للمسلمين سوف تسهل عملنا كثيرا، حيث سنتمكن من كسب ألوف الأنصار الجدد”.

كما أصدر مقتدى الصدر، أحد قادة الشيعة في العراق، بعد فوز ترامب، بيانا انتقد فيه تصريحات ترامب عن الإسلام والمسلمين، ورأى أنها “تثير التوتر”. فقد أعلن الصدر أن ترامب لا يفرق بين المسلمين المتطرفين والمعتدلين. ودعا الأمريكيين إلى عدم الاستسلام لـ “راديكالية رئيسهم”. وبحسب قوله، بعكس ذلك، فإن الولايات المتحدة تجازف بأن تصبح “معزولة دوليا، لأن مثل هذه السياسة مرفوضة من جانب أتباع أي دين”.

وبحسب معطيات “رويترز”، تابع قادة تنظيم “القاعدة” باهتمام الحملة الانتخابية في الولايات المتحدة، واهتموا بتصريحات دونالد ترامب، وهم ينتظرون خطابه في منصب رئيس الدولة، ويأملون أن تساعدهم تصريحاته المعادية للمسلمين في توسيع الدعاية المناهضة للولايات المتحدة وتجنيد أنصار جدد.

وجاء في تصريح لمستشار الحكومة العراقية هشام الهاشمي أدلى به للوكالة أن “تنظيم “القاعدة” يتميز بأنه يستخدم في عملية تجنيد الأنصار الجدد، مقولات لممثلي البيت الأبيض وغيرهم من ساسة الغرب”.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *