زواج سوداناس

عضو بآلية الحوار يحذر من التكتلات المعارضة المحاوِرة تطعن في التعديلات الدستورية


ابراهيم السنوسي المؤتمر الشعبي

شارك الموضوع :

طعن تحالف القوى السياسية المعارضة المحاوِرة في التعديلات الدستورية التي أودعها الرئيس عمر البشير المجلس الوطني، ورأى أن بعضها لم يتضمن مخرجات الحوار الوطني التي صدرت بإجماع القوى السياسية المحاورة.

وكشف التحالف عن تقديمه مذكرة للبرلمان تتضمن ملاحظاتهم على التعديلات خاصة ما يتعلق بمهام رئيس الوزراء، غير أن عضو آلية الحوار الوطني فضل السيد شعيب حذر المعارضة المحاورة من إقامة تكتلات حزبية باسمها، سواء كانت الأحزاب المشاركة في الحكومة أو المعارضة.

وقال رئيس التحالف الشيخ إبراهيم السنوسي لـ(الصيحة) أمس، إن بعض التعديلات الدستورية التي حملتها توصيات الحوار أدرجت، إلا أن بعض ما حملته التعديلات لم يتم التوافق عليه، وتابع: “من المفترض كل التعديلات يتم التوافق عليها”، مشيرًا إلى أن المؤتمر الوطني لم يستشرهم في إيداع التعديلات الدستورية .

وأعلن عن تقديم مذكرة للبرلمان تتضمن تحفظاتهم على التعديلات الدستورية، لافتاً إلى أن بعض التوصيات المتفق عليها لم تدرج في التعديلات الدستورية، داعياً الحكومة إلى الالتزام بتنفيذ مخرجات الحوار الوطني.

من جانبه قال شعيب في تصريحات صحفية محدودة أمس أنه بعد إجازة مخرجات الحوار الوطني الشهر الماضي انتهى الدور التقليدي للمعارضة، وأصبحت الحكومة والمعارضة المحاورة أحزاباً وحركات تمتلك برنامجاً مشتركاً سُمّي برنامج الوفاق الوطني، مشيراً إلى أن مخرجات الحوار أصبحت ملكاً للشعب السوداني، ويجب ألا تكون عرضة للتجاذب لتحقيق مصلحة مجموعة دون الأخرى، داعياً رئيس الجمهورية، رئيس لجنة (7+7) واستناداً لخطابه أمام مؤتمر الحوار الوطني بالإسراع بتكوين لجنة متابعة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني قبل إجازة التعديلات الدستورية وإضافة أعضاء جدد لها .

الخرطوم: جاد الرب عبيد
صحيفة الصيحة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *