زواج سوداناس

اكبر خطأ ارتكبته حكومة الانقاذ هو رفع سعر الدولار ليوازي السعر الاسود.. الإنقلاب هو الحل


التبادل التجاري بين السودان والصين يتجاوز الـ 13مليار دولار

شارك الموضوع :

اعتقد ان اكبر خطأ ارتكبته حكومة الانقاذ هو رفع سعر الدولار ليوازي السعر الاسود.
1- القرار اعلاه يثبت فشل الحكومة في مضاعفة الانتاج و بالتالي نقص الدولار بالبنك المركزي و بالتالي ارتفاعه في السعر الموزاي لقلة عرضه.

2- االقرار اعلاه اثره البالغ على الدواء في السودان و لو طبق على الدقيق سيصبح سعر الخبز 2 جنيه للقطعة الواحدة
3 القرار اعلاه يوفر للدولة مبالغ طائلة تساعدها في خلق وزارات ترضيات جديدة لحركات مسلحة

4 القرار اعلاه سيظهر اثره على كل القطاعات في السودان. الاتصالات ستتضاعف ثلاث مرات و ظهر فعليا في قطاع الطيران و سيكون اثره سلبيا ايضا للعلاج بالخارج حيث سيذهب المريض للعلاج بدون اي تخفيض في السعر الرسمي.

5- القرار اعلاه بنته الحكومة على فرض ان المغترب سيقوم بتحويل امواله عن طريق البنوك بدل عن الطرق الملتوية و لكن المغترب فقط يحسبها ماديا و لو الفرق 0.00001 جنيه لصالح تجار العملة افضل له من البنك الرسمي. لذلك سيرتفع الدولار في السوق الموازي.

6- الحكومة لا تستطيع ان تغير سعر صرفها يوميا لانها محكومة بقنوات خارجية و شركات و استثمارات لذلك لا بد من ثبات السعر الرسمي على الاقل فترة من الزمن.

7- معالجة السعر الموازي لا تكن برفع السعر الرسمي و انما بخطة واضحة و خطوات منظمة و مضاعفة انتاج و إلا ستكون الساقية مدورة.

8- القرار اعلاه قرار ارعن و سيكون اسوأ على المجتمع من قرار رفع الدعم عن المحروقات في 2013م و اسوأ من رفع اسعار الغاز و رفع الدعم عن الكهرباء لان السابق كله كان قرار زيادة لسلعة واحدة اثرها بسيط نسبيا ام قرار بنك السودان الاخير سيكون اثره على كل السلع و كل المجتمع.

9- الانقاذ وصلت مرحلة اللا عودة بقرارات حمقاء غير مدروسة ستوصلها الهلاك قريبا
10- #الانقلاب_هو_الحل

بقلم
أنس كرار

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        Omer

        تحليل سليم

        الرد
      2. 2
        ود بنده

        دي مخرجات الحوار يعني قعدو مجموعة خبراء في الاقتصاد من داخل وخارج البلاد وتراضوا بالقرار الصادر الان من حكومة الانقاذ هذا هو ترياق الاقتصاد السوداني التوصية رقم 58 من رفع الدعم الكلي ومساواة الدولار مع السوق الموازي.والاخ كاتب المقال اشك فيه من العارفين بالاقتصاد وعلمة.المزيادات وخلق البلبلة اسلوب ما موفق. يكفي الشعب ما عنده من محن .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *