زواج سوداناس

رسالة عمرها 130 عاما غيرت حياة ترامب


Executive Producer and Host of NBC Network's "The Celebrity Apprentice," Donald Trump poses for a portrait, on Tuesday, Feb. 26, 2013 in New York. (Photo by Dan Hallman/Invision/AP)

شارك الموضوع :

لم يكن يعرف جد الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب، الأحداث التي ستتوالى على أسرته لتصبح مجموعة من أفرادها العائلة الأولى في الولايات المتحدة.
فقد كان المهاجر الألماني يريد العودة إلى مسقط رأسه في بافاريا بألمانيا لأن زوجته لم تتأقلم على الحياة في بلاد العم سام، حسب ما كتب في رسالة عثر عليها أمناء أرشيف في ألمانيا.

وظهرت الرسالة الموقعة من جد ترامب، الذي غادر ألمانيا وهو في السادسة عشرة من عمره عام 1885، في إدارة الأرشيف الحكومية بمنطقة راينلند بالاتينات غربي ألمانيا.

وبعد فترة، عاد فريدريك إلى ألمانيا حيث التقى بزوجته إليزابيث وبعد الزواج اصطحبها معه إلى نيويورك.

وقال فرانتس ماير من إدارة الأرشيف في راينلند بالاتينات “عاشت هناك نحو عامين قبل أن تبدي رغبتها الشديدة في العودة إلى ألمانيا”، مما دفعه إلى إرسال يطلب في السماح له بالعودة إلى وطنه الأم.

ولكن فريدريك لم يقم باستكمال أوراق مغادرته ألمانيا بشكل سليم، ومن ثم لم يُسمح بإعادة تجنسيه في بافاريا التي كانت آنذاك مملكة منفصلة.

وعُثر في الملف الموجود في الأرشيف على وثيقة مصاحبة للرسالة كُتب فيها “لا يسمح بالإقامة في بافاريا”، لتكن الجملة التي أجبرت الجد على المكوث في الولايات المتحدة لتتوالى الأحداث وصولا إلى انتخاب حفيده رئيسا للبلاد.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *