زواج سوداناس

من هو البديل الأمثل للنجم الويلزي قبل الكلاسيكو؟


جاريث بيل

شارك الموضوع :

واصلت لعنة الإصابات حصدها نجوم نادي ريال مدريد الإسباني، وذلك قبيل أيام قليلة من المواجهة المرتقبة التي ستجمع نادي العاصمة الإسبانية بغريمه التقليدي برشلونة، يوم الثالث من شهر ديسمبر/كانون أول المقبل، على ملعب كامب نو بمدينة برشلونة الإسبانية، ضمن منافسات الجولة الرابعة عشرة من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعصفت لعنة الإصابات بنخبة كبيرة من أبرز نجوم النادي الملكي ممن تعرّضوا لإصابات مختلفة خلال مشاركاتهم مع فريقهم سواء على الصعيد المحلي أو حتى القاري، حيث كان نجم فريق العاصمة الإسبانية، الويلزي غاريث بيل، آخر ضحايا مسلسل الإصابات التي عصفت بلاعبي الميرنغي خلال الآونة الأخيرة.

وسيغيب نجم كرة القدم الويلزية عن صفوف نادي العاصمة الإسبانية لفترة تتراوح ما بين شهرين إلى 4 أشهر، بحسب ما أعلنت صحيفة “ماركا” الإسبانية، وذلك بعد تأكد خضوعه لجراحة في الكاحل، يوم الثلاثاء المقبل في لندن، سيغيب على إثرها لفترة تتراوح ما بين شهرين إلى 3 أشهر، مع احتياجه بعد ذلك لفترة للتأهيل البدني.

ويُشكل غياب اللاعب الويلزي، الذي انضم إلى صفوف فريق ريال مدريد الإسباني قادماً من توتنهام هوتسبير الإنكليزي في صيف عام 2013 مقابل حوالى 100 مليون يورو، ضربة مُوجعة بالنسبة للمدير الفني للنادي الملكي، الفرنسي زين الدين زيدان، الذي أصبح في موقفٍ لا يُحسد عليه قبل المواجهة المرتقبة التي ستجمع نادي العاصمة الإسبانية بغريمه التقليدي برشلونة.

وسيجد مدرب نادي العاصمة الإسبانية نفسه مضطراً للاستعانة بخدمات لاعبه الشاب، لوكاس فاسكيز، في مواجهة “الكلاسيكو” التي ستُقام على ملعب “كامب نو” ضمن منافسات الجولة الرابعة عشرة من بطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، وذلك في ظل إصابة مهاجم الفريق، الإسباني ألفارو موراتا، الذي لم يتمكن، الأسبوع الماضي، من إكمال مباراة منتخب بلاده أمام مقدونيا في تصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال 2018، بعدما تعرض لكدمة قوية في الساق اليمنى، ستُبعده عن صفوف الفريق لمدة شهر من تاريخ الإصابة.

ولن يُعاني المدرب الفرنسي، الذي سبق له قيادة فريقه الملكي للفوز على حساب غريمه التقليدي برشلونة العام الماضي في عقر داره بنتيجة هدفين مقابل هدف، على مستوى خط الهجوم فحسب، وذلك كون أن خط وسط فريقه، يُعاني أيضاً من الإصابات منذ بداية الموسم، حيث لا يزال اللاعب البرازيلي كاسيميرو، يتعافى من إصابة داهمته قبل شهرين، فيما عاد لوكا مودريتش، هذا الأسبوع، بعد غياب 40 يوماً للإصابة أيضاً، فيما تأكد غياب صانع ألعاب الفريق، الألماني توني كروس، عن مواجهة الكلاسيكو بسبب كسر في مشط القدم.

العربي الجديد

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *