زواج سوداناس

اكتشاف أنواع جديدة من النمل قد تغزو العالم


%d9%86%d9%85%d9%84

شارك الموضوع :

توصلت دراسة عن التنوع البيولوجي في الغابات الكنسية القديمة لإثيوبيا إلى اكتشاف غير متوقع يمكن أن يؤدي إلى غزو جديد للنمل في جميع أنحاء العالم.

فقد وجد الباحثون دليلا على أن حشرات Lepisiota التابعة لفصيلة النمل تُظهر إشارات جديدة على تشكيل مستعمرات ضخمة. ومن المعروف أن 20 نوعا فقط هي قادرة على تشكيل مثل هذه المستعمرات في العالم. ويحذر الباحثون من أن النمل يشكل مشكلة حقيقية باعتباره من الغزاة العالميين.

وحذرت ماغدالينا سورجر، الباحثة بالتعاون مع متحف نورث كارولينا للعلوم الطبيعية، من أن الأنواع الجديدة المكتشفة في إثيوبيا قد تكون عندها قدرة عالية على أن تصبح من الأنواع الغازية للعالم.

وأوضحت الباحثة أن هذا الاكتشاف مهم لسببين: أولا، تعتبر تشكيلات مستعمرات النمل أمرا نادر الحدوث مع وجود 20 نوعا موثقا لمثل هذه الحالات في جميع أنحاء العالم.

ثانيا، احتلت أنواع أخرى من صنف Lepisiota العناوين مؤخرا على أنها من الأنواع الغازية المثيرة للقلق، إذ انتشرت إحداها في حديقة كوجر الوطنية في جنوب أفريقيا، وتسبب نوع آخر منها بإغلاق ميناء داروين الأسترالي لعدة أيام.

ونُشرت نتائج الدراسة في Insectes Sociaux في نوفمبر/تشرين الثاني، ويذكر أن الغابات في إثيوبيا تحيط في كثير من الأحيان بالكنائس الأرثوذكسية. وتتراوح مساحة هذه الغابات بين بضع هكتارات وأكثر من 400 هكتار (1000 فدان) ويمكن اعتبارها واحات غابرة في الحقول البرية والزراعية.

جدير بالذكر، أن الأنواع الغازية كثيرا ما تنتقل مع البشر، ومع استمرار السياحة والتجارة العالمية في هذه المنطقة من إثيوبيا، يوجد احتمال أن تنتشر هذه الأنواع من النمل بشكل أكبر وربما بانتقالها مع أمتعة السياح.

ويعتقد الباحثون أن الغابات الكنسية الإثيوبية قد تكون الأرض الملائمة لهيمنة الأنواع الجديدة من النمل ذات القدرة العالية على الغزو العالمي.

روسيا اليوم

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *