زواج سوداناس

السودان يتسلم أدوية منقذة للحياة رخيصة الكلفة بتعاون أممي


بحر ادريس

شارك الموضوع :

تسلمت الحكومة السودانية، يوم الأحد، أدوية منقذة للحياة تمثل الدفعة الأولى من اتفاقية الصندوق القومي للإمدادات الطبية وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي الخاصة بتوسيع دائرة المشتروات مع الأمم المتحدة بما يسمح باستيراد الأدوية بكلفة رخيصة.

وتسلم وزير الصحة السوداني بحر إدريس أبوقردة ووزيرا الدولة بالخارجية والتعاون الدولي، الدفعة الأولى بمقر الصندوق القومي للإمدادات الطبية.

وقال أبوقردة لدى مخاطبته حفل التدشين “نشهد اليوم تسليم أدوية منقذة للحياة لصالح الضعفاء من المواطنين والتي تبلغ حوالى 50 صنفاً”، مشيراً إلى أن توسيع دائرة المشتروات مع الأمم المتحدة يقصر الإجراءات المصرفية المطولة ويسهم في استجلاب أدوية في وقت وجيز خدمة للمواطن.

اجتياز المقاطعة

وأكد الوزير استمرار التعاون مع الجهات التي توفر الأدوية للمواطنين والمنظمات التي توفر الدعم اللوجستي والتدريب للإمدادات الطبية.

رويداس: الدعم يهدف لتخفيف معاناة الكثير من المرضى
رويداس: الدعم يهدف لتخفيف معاناة الكثير من المرضى
وبدوره، قال وزير الدولة بوزارة التعاون الدولي إبراهيم حسين الهندي “يمثل تقديم الأدوية المنقذة للحياة للشرائح السكانية الضعيفة واحدة من أولويات الحكومة”، مشيراً إلى أن هذه الأدوية تعتبر بادرة جيدة، لافتاً لاجتياز السودان مرحلة صعبة من المقاطعة الأميركية، مثمناً دور الأمم المتحدة وتمنى الاستمرار والتعاون.

ومن جانبها، دعت المنسق المقيم للشؤون التنموية والإنسانية بالسودان مارتا رويداس، إلى زيادة دعم الشراكة لهذه المبادرة.

وأضافت قائلة، هذا الدعم يهدف بصورة أساسية إلى تخفيف معاناة الكثير من المرضى ولذلك نتطلع لبناء مزيد من الشراكات مع المانحين بهدف دعم هذا الجهد غير المسبوق من أجل مصلحة مواطني السودان.

شراكة قوية


مشروع دعم شراء الأدوية الأساسية في السودان يعتبر محاولة غير مسبوقة للاستفادة من شراء الأدوية المنقذة للحياة بكلفة رخيصة بهدف علاج أمراض القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي والكلى
“وفي السياق، أكد المدير القطري لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي سلفا راماشاندران، أن شراء الأدوية المنقذة للحياة يأتي تتويجاً لشراكة قوية مع وزارة الصحة منذ 2005.

وقال إن التعاون الناجح ينبع من التزامنا بالصحة والتنمية في السودان، حيث تعتبر الصحة والتنمية ركيزتين رئيستين لعملنا في السودان.

وتجدر الإشارة إلى أنه في مارس 2016، توصل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ووزارتا التعاون الدولي والصحة الاتحادية، إلى اتفاق يقضي بزيادة مشتروات الأدوية والمعدات الطبية والمختبرات والمستهلكات الطبية وذلك بهدف زيادة إمكانية حصول المرضى على العلاج في السودان.

ويعتبر مشروع دعم شراء الأدوية الأساسية في السودان محاولة غير مسبوقة للاستفادة من شراء الأدوية المنقذة للحياة بكلفة رخيصة بهدف علاج أمراض القلب والأوعية الدموية والجهاز التنفسي والكلى، بالإضافة لأمراض السكري والأدوية المضادة للجراثيم وأدوية الجهاز الهضمي.

وقد التزمت حكومة السودان بتمويل كامل لموازنة المشروع الكلية البالغة 60 مليون دولار والذي يستمر لمدة ثلاث سنوات.

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


2 التعليقات

      1. 1
        ابو احمد

        الله يزحك مننا انت وشبهك ،،

        الرد
      2. 2
        من اهل العوض

        انت قايل كدا خلاص يعني الناس ح تصدق انك حاسي بالقصور و شغال من اجل المساكين و يتنازلو عن الاعتصام؟ تكون ساذج كبير. بعدين دي اتفاقية ان سلمنا انها حصلت فعلا اتفاقية مسيكينة و ما بترقى لاتفاقيات القصد منها توفير الادوية لرعايا دولة. قصتك تافهة وما بتحلك.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *