زواج سوداناس

شاهد ملامح نجمات شهيرات في بداية ظهورهن الفني


زينة

شارك الموضوع :

طريق صعب وطويل، يقطعه النجوم من أجل الوصول إلى الصورة النهائية التي يتابعها عليهم الجمهور، إلا أن الرحلة تشهد العديد من المحطات والبدايات الصعبة التي تجبر النجم على لعب الأدوار الثانوية من أجل نيل مبتغاه في النهاية.

عدد من نجمات الفن اخترن أن تكون ضربة البداية بالنسبة لهن عبر بوابة “الكليبات” اللاتي ظهرن فيها بجوار عدد من الأسماء الغنائية، كي تصبح البداية في طريق التمثيل.

منى زكي التي تأتي على رأس الفنانات الشابات في مصر بالوقت الحالي، قليلون يعرفون أنها ظهرت كـ “موديل” بكليب “ابن الأصول” لنايف الزغبي وذلك في عام 1997، حينما كانت في بداية الطريق، وشاركت بأعمال فنية تعد على أصابع اليد الواحدة، خاصة أن مكتشفها كان الفنان محمد صبحي.

الكليب أخرجه سعيد حامد، وظهرت فيه منى زكي، وهي تقدم دور فتاة في فرقة رقص يتعلق قلب مدربها نايف الزغبي بها، لتصبح هي القصة الخاصة بالكليب.
زينة تختفي وراء النظارة

وقبل عام واحد من ظهور منى زكي بصحبة نايف الزغبي، قرر حكيم الاستعانة بأميرة فتحي وزينة من أجل المشاركة في كليب “إفرض”، وهي الأغنية التي حملت اسم الألبوم الذي صدر عام 1996.

أميرة فتحي لعبت دور الموديل الرئيسية في الكليب، والتي وقع حكيم في غرامها، وحاول بشتى الطرق الوصول إلى وفاق معها، بينما اكتفت زينة بلعب دور صديقة البطلة، كما أنها كانت ترتدي نظارة شمس في الكليب.

زينة

في ذلك التوقيت كانت زينة تعرف باسمها الحقيقي وسام رضا، وشاركت في عدد من الكليبات، حتى دخلت إلى مجال التمثيل بعد اختيار المخرج داود عبد السيد لها من أجل المشاركة في فيلم “أرض الخوف”.
غادة عادل نجمة صاعدة

ويبدو أن أغنية “تخسري” التي قام الفنان هاني شاكر بتصويرها على طريقة الفيديو كليب، استطاعت أن تتنبأ بموهبة الفنانة غادة عادل، بعدما ظهرت فيها للمرة الأولى، وقدمت على الشارة الافتتاحية للأغنية تحت مسمى “غادة عادل: في دور النجمة الصاعدة”.

الأغنية شهدت ظهور الفنانة ميس حمدان، في مشهد من مشاهدها كما ظهرت الفنانة فيدرا، وكان الكليب بمثابة البداية لغادة عادل، التي بدأت من خلال الكليبات والإعلانات، كما ظهرت في كليب “راجعين” لعمرو دياب.
رانيا يوسف ترقص وداليا البحيري ملكة الجمال

في عام 1995 أطلق الفنان، علي الحجار، ألبومه الغنائي “تجيش نعيش”، وقام بتصوير الأغنية التي تحمل اسم الألبوم على طريقة الفيديو كليب، وهي من كلمات سيد حجاب وألحان ياسر عبد الرحمن.

المصادفة شاءت أن تشارك في الأغنية اثنتان من نجمات الصف الأول بالوقت الحالي، إلا أن الظروف الخاصة بالكليب كانت مختلفة، حيث شاركت داليا البحيري التي كانت وقتها ملكة جمال مصر، بينما جاءت مشاركة الفنانة رانيا يوسف كموديل عادية داخل الكليب، تشارك في الرقص خلال اللقطات التي التقطت لها.

محمد فؤاد وعلا غانم

وبطريقة لم تختلف كثيرا جاءت بداية علا غانم من خلال الأغاني المصورة، وذلك بعدما ظهرت مع المطرب محمد فؤاد في كليب أغنيته “هنساك”، التي حققت نجاحاً كبيراً وقت عرضها، وظهرت فيها علا بمظهر مختلف عما عرفت به بعدها.

العربية نت

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *