زواج سوداناس

فاردي.. من القاع إلى المجد إلى “القاع”


ليستر - فاردي - محرز

شارك الموضوع :

بعد 12 شهرا من ذيوع شهرة جيمي فاردي حول العالم، بتحقيق رقم قياسي بهز الشباك في 11 مباراة متتالية في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بات اللاعب نفسه عاجزا عن التسجيل، في انعكاس لتراجع ليستر سيتي محليا.

ولم فاردي، البالغ عمره 29 عاما والمنضم من فليتوود تاون في 2012، والذي ساعد ليستر على التتويج المفاجئ بلقب بريميرليغ في الموسم الماضي أي هدف في آخر 15 مباراة، وربما يستبعد من التشكيلة الأساسية لمواجهة سندرلاند السبت في مواجهة في قاع الجدول.

وربما يعيد صناع الأفلام في هوليوود الذين يخططون لإنتاج فيلم عن حياة فاردي، التفكير في كتابة قصتهم من القاع إلى المجد إلى من القاع إلى المجد إلى القاع مرة أخرى.

ومن الصعب معرفة السبب الرئيسي وراء تراجع فاردي وليستر محليا خاصة أن الفريق بدأ مشاركته الأولى في دوري أبطال أوروبا بشكل رائع، وضمن التأهل لدور الستة عشر قبل مباراة واحدة على نهاية دور المجموعات.

وقال داني سيمسون مدافع الفريق إن المنافسين يلجأون إلى خطط دفاعية أمام حامل اللقب، ولا يمنحون الفرصة لوصول الكرات خلف المدافعين حيث تظهر قدرات فاردي بسرعته.

ووقف كلاوديو رانييري مدرب ليستر بجانب فادري، حيث أنه المهاجم الوحيد الذي شارك في التشكيلة الأساسية في كل مباراة في دوري الأبطال، وتقريبا في الدوري الممتاز رغم أنه هز الشباك مرتين في 958 دقيقة هذا الموسم.

الركل والأمل

ومع ضمان التأهل لدور الستة عشر لدوري الأبطال، ربما يشعر رانييري أنه حان وقت التصرف، حيث تظهر الإحصاءات أن مهاجمه يسدد 1.2 تسديدة على المرمى بالمباراة، مقابل 3.2 في الموسم الماضي.

وأشعل مايكل أوين المهاجم السابق لإنجلترا المناقشات بشأن فاردي مبكرا هذا الموسم، عندما قال لشبكة بي.تي سبورت إنه نوع من المهاجمين الذين يركلون الكرة ويعتمدون على الحظ.

وأضاف أوين الذي اعترف بقيمة فاردي “هو من المهاجمين الذين ينظرون لأسفل ويسددون بقوة. يستخدم قوته كثيرا. ليس بالضرورة أن يكون لطيفا أو من المهاجمين الرائعين”.

لكن المدافع سيمسون يرد على ذلك بأن 24 هدفا في الدوري في الموسم الماضي تحكي القصة كلها.

وقال عن فاردي “أسانده بنسبة مئة في المئة. يجب أن تشاهدوه في التدريب. يهز الشباك من كل الاتجاهات”.

وأضاف: “هذه الأمور تحدث. عندما يسجل هدفا سيعود ويهز الشباك كثيرا”.

لكن من الظلم توجيه الانتقادات إلى فاردي فقط حيث يقدم الفريق أداء متواضعا في الدوري ويدخر أفضل ما لديه لدوري الأبطال.

وبعد 13 مباراة يحتل فريق المدرب رانييري المركز الـ14. وفي نفس الفترة في الموسم الماضي كان يعتلي القمة.

سكاي نيوز

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *