زواج سوداناس

برشلونة ليس أول الغائبين عن حفل “فيفا”… ريال سبقه



شارك الموضوع :

أثار غياب برشلونة عن حفل توزيع جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجدل، بين مؤيد ومعارض، على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى صعيد آراء الرياضيين، بالرغم من أنها ليست المرة الأولى التي يغيب فيها نجوم فريق عن هذا الحفل السنوي.

وتحدثت وسائل الإعلام الإسبانية عن ردود الأفعال على قرار البرسا، وعرضت وجهات النظر المختلفة، وتحدثت عن حالة مشابهة، حدثت في عام 2011، بعدما غاب كل من البرتغاليين كريستيانو رونالدو وجوزيه مورينيو لاعب ومدرب ريال مدريد وقتها، عن الحفل، بالرغم من ترشحهما لجوائز، وذلك بحجة خوضهما مباراة هامة أمام مالاغا.

ولم يذهب وقتها إلى الحفل سوى كل من الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لفريق الشباب وقتها، وإيميليو بوتراغينيو، مدير العلاقات المؤسسية في النادي الملكي، وتعرض الفريق وقتها للانتقادات، ولكن لم تصل حدتها إلى ما تعرض له البرسا خلال الساعات الماضية.

وأكدت صحيفة ماركا أن الأزمة تكمن في أن هناك 4 لاعبين كانوا ضمن الفريق المثالي لفيفا هذا العام، وهم لويس سواريز وأندريس إنييستا وجيرارد بيكيه وليونيل ميسي، بينما كان الأخير مرشحا لجائزة أفضل لاعب في العالم، إلى جانب كل من الفرنسي أنطوان غريزمان، ورونالدو الذي توج بها.

وحضر حفل الأمس من برشلونة كل من ماريا بارتمويو وجوردي مستري وسلفيو إلياس وأوسكار غراو وراؤول سانلهي وروبرت فيرنانديز، وهو ما اعتبرته وسائل الإعلام الكتالونية كافيا من أجل حضور الحفل، وأكبر من الذي أرسله ريال مدريد عام 2011، واكتفى وقتها بمدرب وإداري فقط.

(العربي الجديد)

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *