زواج سوداناس

جوبا تتراجع وترفض نشر قوات الحماية الإقليمية



شارك الموضوع :

تراجعت حكومة دولة جنوب السودان في خطوة مفاجئة، عن قرارها السابق بالموافقة على نشر قوات حماية إقليمية على أراضيها، وعادت لترفض نشر تلك القوات مبررة الخطوة بتحسّن الوضع الأمني في البلاد، وسريان تنفيذ اتفاق السلام .
ووافق مجلس وزراء حكومة جوبا برئاسة الرئيس، سلفاكير ميارديت، في أكتوبر الماضي، على نشر القوات بتفويض من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة .

وشكك مستشار الرئيس للشؤون الأمنية، توت جاتلواك، طبقاً لموقع “سودان تربيون”الإخباري، في ضرورة نشر قوات الحماية الإقليمية في العاصمة، وزاد “كانوا يتحدثون عن الأوضاع الأمنية المتدهورة ولكن الآن تحسن الوضع الأمني، إن العاصمة جوبا آمنة والجميع يدرك ذلك” .

وأضاف” لقد احتفل المواطنون بأعياد الميلاد ورأس السنة الجديدة بصورة سلمية، والآن يمكنك التحرك بحرية بسبب تحسن الوضع الأمني، بجانب أن عملية الحوار الوطني انطلقت ويجري تنفيذ اتفاق السلام” .

وأشار جاتلواك أنه تم الاتفاق على مواقع المعسكرات لقوات الجيش الشعبي وأُعطيت التوجيهات لهم للانتشار في هذه المناطق، مؤكداً أن كل شيء يسير بشكل جيد .

من جانبه نفى وزير الدفاع في حكومة جوبا، كول مانيانغ، الادعاءات التي تقول إن القتال لا يزال مستمراً في جوبا، قائلاً “نعترف بأن هناك مشاكل في جنوب السودان وأنه من واجبنا كحكومة حل هذه التحديات” .

شبكة الشروق

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *