زواج سوداناس

مشار يرفض حوار سلفا كير



شارك الموضوع :

أكد رئيس المعارضة في دولة الجنوب رياك مشار دعمه لدعوات الاتحاد الإفريقي ومنظمة (إيقاد) والأمم المتحدة لوضع حد للصراع المسلح في البلاد، رافضاً في الوقت ذاته دعوة الرئيس سلفا كير ميارديت لإجراء حوار شامل، مشدداً أن الحوار لا يمكن تحقيقه في غياب السلام والاستقرار.

وقال مشار إن نتائج القمة تتناقض مع نهج مجلس الأمن الدولي بشأن الأزمة المستمرة في جنوب السودان، وأردف قائلاً: (البيان المشترك الذي أصدره الاتحاد الإفريقي والإيقاد والأمم المتحدة يفسر الحوار الوطني الذي دعا إليه سلفا كير لتنشيط عملية السلام التي أعلنها مجلس الأمن الدولي. إن الحوار الوطني الذي نعتقد به لا يحل محل العملية التي تهدف إلى إحياء اتفاق السلام وإنهاء الحرب).
وقال مشار إن الحوار الهادف بحاجة إلى إنهاء الحرب أولاً لخلق بيئة مواتية ومساحة آمنة لشعب جنوب السودان من أجل تحقيق مشاركة الجميع وتمكين المواطنين من التعبير عن آرائهم دون خوف أو محاباة.

الانتباهة

شارك الموضوع :

تعليقات الفيسبوك

تعليقات


1 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *